الصواريخ البالستية توقف رحلات كردستان الجوية
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

الصواريخ البالستية توقف رحلات كردستان الجوية

23/11/2015
حالة من الترقب والانتظار في مطار أربيل الدولي فالأجواء لم تعد للطائرات المدنية هذه المرة بل للصواريخ الروسية البعيدة المدى الآتية من بحر قزوين باتجاه تنظيم الدولة في سوريا صدر القرار من قبل سلطات الطيران المدني العراقي وذلك لأن أجواء شمال العراق ستكون عرضة للصواريخ الروسية لذا تقرر وقف حركة المطار لمدة 48 ساعة لأن هذه الصواريخ وحسب قولهم يمكن أن تمر بمجال جويل مداه ثلاثون ألف قدم جاء قرار وقف الملاحة حسب السلطات بهدف الحفاظ على سلامة الركاب والطائرات وهو أمر ولد قلقا لدى المواطنين وأصحاب الشركات خاصة العاملة في مجال نقل المرضى إلى مستشفيات خارج الإقليم زبائننا لهذين اليومين قرابة مائة وخمسة وثلاثين شخصا منهم 100 مرضى بالسرطان يتلقون العلاج في تركيا وفي حال تمديد الإغلاق لأكثر من يومين فسوف نكون أمام مشكلة حقيقية نحن قلقون جدا على مرضانا لأن الوقت مهم جدا بالنسبة لهم وكان مطار أربيل الدولي افتتح عام ألفين وأحد عشر بتكلفة بلغت أربعة وخمسين مليون دولار وهو يمثل استثمارا كبيرا لحكومة الإقليم لكن وقف الرحلات قد يحمل البلاد أعباء اقتصادية واجتماعية يخشى أن يؤدي وقف الرحلات الجوية في مطاري السليمانية وأربيل إلى علم إقليم كردستان عن محيطه وما يخشاه المواطنون هو استمرار الوقف خاصة أن الحرب لا يعرف متى ستضع أوزارها متى ستضع أوزارها