الإجراءات الأمنية تؤثر سلبا على حياة سكان بروكسل
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ

الإجراءات الأمنية تؤثر سلبا على حياة سكان بروكسل

23/11/2015
ما زالت أحداث باريس وتبعتها تلقي بظلالها على بروكسل ومدن أوروبية أخرى ذعر وقلق يعيشهما الناس هنا في ظل تواصل حالة التأهب القصوى معظم المتاجر فضلت إغلاق أبوابها أما تلك التي فتحت فلم تطأها أقدام الزبائن وضع يجهل سكان العاصمة متى سينتهي وهو ما أفرز في نفوسهم مزيجا من الحسرة والإجهاد فالآتي مجهول والحاضر لا يبعث التفاؤل لا أشعر بالخوف ولكن أنا حزين لأنني لم أخل أبدا أننا سنصل إلى هذا الوضع أشخاص أبرياء لم يرتكب أي جرم قتلوا إنه لأمر محزن ذلك انطباع يساور أيضا الأعداد القليلة من السياح الذين عادوا إلى مدينة بروكسل القديمة لترضي شبح الهلع الذي يخيم على كل أرجاء بلجيكا متاحف مغلقة ومقاهي فارغة وحضور أمني مكثف مشاهد يخشى البعض من ألا تظلله حكرا على هذا البلد وأن تتحول إلى واقع يشمل كل دول الاتحاد الأوروبي ننتمي إلى الدول الغنية تستغل الدول الفقيرة هذه الفاتورة التي يجب دفعه على الساسة أن يحلوا هذه الأزمات لأننا أبرياء ومن غير المعقول أن تحمل نتائج سياساتهم وفي انتظار إعادة تقييم الأوضاع الأمنية لا صوت يعلو على صوت في قرارات وزارة الداخلية التي تخشى وقوع اعتداءات في الأماكن المزدحمة لذلك رفضت فتح مترو الأنفاق وعززت بعض محطات القطارات بحضور أمني مكثف بعد سلسلة العمليات الأمنية التي شهدتها بروكسل مازال القلق هو العنوان الرئس شعور ويأمل سكان العاصمة أن يختفي قريبا فالحياة في ظل هذه الأوضاع تفرض عليهم إجراءات استثنائية يقولون أنها لا تطاق