أول زيارة للرئيس الروسي بوتين لإيران منذ 2007
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

أول زيارة للرئيس الروسي بوتين لإيران منذ 2007

23/11/2015
في مؤشر على دفء العلاقات الروسية الإيرانية وصل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى إيران في أول زيارة له إلى الجمهورية الإسلامية منذ عام ألفين وسبعة للمشاركة في قمة منتدى الدول المصدرة للغاز ويبحث بوتين مع الإيرانيين قضايا التعاون الثنائي في مجالات التجارة والاستثمار والطاقة النووية والنفط والغاز وعد الدعم السياسي والعسكري وافقت موسكو مؤخرا على منح طهران قرضين بقيمة إجمالية تصل إلى سبعة مليارات دولار إيران التي تستضيف القمة تعرض شراكات على الدول المشاركة في المنتدى متطلعة لتوسيع صناعة إمدادات الغاز الخاصة بها ولعب دور أكبر في سوق الغاز العالمية بعد رفع العقوبات الغربية عنها العام القادم حسب ما تنص عليه بنود الاتفاق النووي الذي تم التوصل إليه في يوليو الماضي ويقدم المنتدى نموذجا لسوق الغاز العالمية يوفر توقعات للأسعار والطلب على المدى القصير والطويل ويمكن النموذج الخبراء من توقع ما سيحدث في الأسواق العالمية في حال بدأت الولايات المتحدة بتصدير الغاز للأسواق الآسيوية والأوروبية وهو أحد أهم التحديات التي تواجه الدول المصدرة في الأعوام القادمة وتقدر حصة دول المنتدى من الإنتاج العالمي باثنين وأربعين في المائة بينما تملك وسبعين في المائة من احتياطيات الغاز العالمية وأربعين في المائة من خطوط أنابيب نقل الغاز كما أنها تستأثر بخمسة وستين في المائة من تجارة الغاز الطبيعي المسال حول العالم وتعد روسيا أكبر بلد في العالم من حيث احتياطيات الغاز امتلاكها 49 تريليون متر مكعب منها تليها إيران باحتياطيات في حدود أربعة وثلاثين تريليون متر مكعب بينما تتربع قطر على المرتبة الثالثة احتياطيات قدرها 25 تريليون متر مكعب وبينما تحظى الجمهورية الإسلامية بدعم روسي تسعى طهران لتصريف فوائض لإنتاج الغاز المستقبلية لديها نحو دول الخليج العربية ما يثير التساؤل عن الظروف التي ستتم فيها مثل هذه الصفقات في حال حصولها بينما تتعارض مواقف الجانبين وتنافروا في قضايا مصيرية على رأسها الأزمة السورية