قتلى بغارات روسية على حي طريق السد بدرعا
اغلاق

قتلى بغارات روسية على حي طريق السد بدرعا

21/11/2015
تصول الطائرات الروسية وتجول في سماء سوريا تختار من الأهداف ما تريد في ريف حلب الجنوبي لا وجود لتنظيم الدولة الإسلامية هناك حيث تخوض المعارضة السورية معارك شرسة ضد النظام وحلفائه من مليشيات جاء تدخل الطائرات الروسية بكثافة نيرانها لكبح تقدم قوات المعارضة وفي الريف الغربي البعيد عن جبهات القتال كان المدنيون ضحايا القصف كما يظهر هنا أيضا في حي القاطرجي بمدينة حلب في درعا وريفها وضع مشابه النظام يهاجم والمعارضة تدافع عن معقلها وتنظيم الدولة غير موجود تقريبا لكن روسيا تتدخل وتقصف غارة قاربت العشرين إنخل جاسم الشيخ مسكين بلدات تناوبت على كل منها الغارات الروسية وهي مناطق ذات ثقل عسكري بالنسبة للمعارضة وفي القلب يأتي القصف على أسر وعائلات بأكملها وحدها جبهات ريف حمص التي جاء التدخل الروسي فيها ليمنح النظام تقدما على حساب تنظيم الدولة في مهين وما حولها تتبدل السيطرة بين الجانبين من حين لآخر التنظيم لجأ إلى سلاحه المفضل فشن هجوما انتحاريا على مواقع لقوات النظام في قرية حوارين بينما تمكن النظام من استعادة مستودعات الذخيرة في مهين بمساعدات من سلاح الجو الروسي