وقفة تضامنية مع ضحايا باريس في مولنبيك البلجيكية
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

وقفة تضامنية مع ضحايا باريس في مولنبيك البلجيكية

19/11/2015
يصدر هذا الشاب البلجيكي كتير من أمثاله على حضور هذه الوقفة التضامنية لأهالي بلدية مولنبيك مع ضحايا هجمات باريس لكنه يرفض كل هذه الإجراءات الأمنية لأنها في نظره تقييد للحريات المدنية وانتصار لمن يصفهم بالإرهابيين ما يقومون به هو التحكم في الأفراد فهم يفتشونهم بدلا من تركهم يدخلون بحرية نقول ولا لهذا أيضا في الحقيقة إن ما تقوم به الشرطة هو تشويه لسمعة الشعب سكان بلدية مولنبيك الذين أصبحوا بين عشية وضحاها في قفص الإتهام لانتساب بعض منفذي هجمات باريس إليها وجد في هؤلاء المتضامنين من يناصرهم على الأقل حتى تنجلي هذه السحابة التي يأملون أن تكون عابرة أيضا نحن هنا يوميا مع أطفال مونيك هذا الشيء قوي أقل ما يمكن القيام به تشعل بلدية مولمبيك الشموع من أجل حياة باريس لكن رسالة هؤلاء المتضامنين واضحة عدم التنازل عن مبادئ المساواة والعدالة والحرية لكن أصابع الإتهام توجه أيضا إلى السلطات البلجيكية ومعها عمدة بلدية مولنبيك بالتقصير تجاه أبناء الجالية المسلمة الحركات المتطرفة مثل داعش تستقطب ومؤيديها من أوساط الشباب المهمش وهنا لم يكن مجتمعون يصغي بما يكفي لهؤلاء الشباب الذين يعانون من البطالة وانعدام الكفاءة فينتهي بهم المطاف بالتحرك ضد المجتمع كما أن شعورهم بقلة الاحترام يجعلهم فريسة سهلة للمتطرفين لكن عمدة البلدية اليوم تنفي كل هذه التهم وتصر على أن ظاهرة التطرف أمر غريب على هذا المجتمعي الذي يشهد الكثيرون بتبني قيم التسامح مينة حربلو الجزيرة بروكسل