تنظيم الدولة ينشر صورة "قنبلة" الطائرة الروسية
اغلاق

تنظيم الدولة ينشر صورة "قنبلة" الطائرة الروسية

18/11/2015
بهذه العلبة الصغيرة للمشروبات الغازية أسقطت الطائرة الروسية وقتل 200 وأربعة وعشرون راكبا كانوا على متنها هذا ما أعلنه تنظيم الدولة عبر مجلة دابق التابعة له من اللحظات الأولى للحادث تبنى التنظيم العملية لكنه وعد بإعلان تفاصيل في الوقت الذي يحدده لم يحن الوقت إلا غداة التأكيدات الروسية الرسمية نهار الثلاثاء أن قنبلة كانت على متن الطائرة ضآلة حجم العضوة مهما حملت من مواد متفجرة قد يعزز ما نقلته صحيفة كومرسانت الروسية من أنها أدت لتحطم النافذة المجاورة ما أدى للخلل مدمر في ضغط الهواء داخل الطائرة التنظيم قال أيضا إن تلك القنبلة البدائية وجدت طريقها إلى متن طائرة مستغلة ثغرة أمنية في مطار شرم الشيخ الذي صارت ثغراته الأمنية حديث العالم لم يكتفي تنظيم الدولة بذلك بل نشر ما قال إنها صورة لجوازات سفر حصل عليها تخص ضحايا من المسافرين الروس هذا يعني لو صح أن عناصر التنظيم ووصلت إلى حطام الطائرة قبل أي جهة تحقيق أخرى وهي ضربة أمنية تضاف لسلسلة الثغرات الأمنية التي رافقت العملية وفضحت على نطاق مريع إجراءات الأمن المصرية لكن لماذا هذه الطائرة بالذات يجيب التنظيم عبر إصداره الإعلامي الناطق بالإنجليزية بأنه خطط بداية لإسقاط طائرات تابعة لأي دولة تشارك في التحالف الدولي لكنه غير الهدف بعدما بدأت روسيا شن ضرباتها على سوريا قد يطرح هذا المعطى تساؤلا في إطار سير التحقيقات الروسية هل ستصدق موسكو ادعاء تنظيم الدولة أم تكذبها سيكون الاحتمال الأول بلا شك دعاية لا يحلم بها التنظيم لكن ماذا عن موقف الجانب المصري وهو الذي يصر مسؤولوه على استكمال تحقيقاته المتأنية التي لا تستبعد كل السيناريوهات حتى قبل ساعات من نشر صورة القنبلة المفترضة