المقاومة اليمنية تتقدم على جبهتي تعز والضالع
اغلاق

المقاومة اليمنية تتقدم على جبهتي تعز والضالع

18/11/2015
الجبهات في اليمن تشهد تطورات ميدانية وصفت بالمهمة وغير المسبوقة لاسيما في تعز والضالع ومأرب ففي تعز تمكنت المقاومة من اختراق الجبهة الغربية للمدينة واستعادة مديرية الوازعية والتقدم باتجاه مناطق أخرى لتأمين الطريق إلى مفرق المخا الذي يربط تعز بالحديدة وبينما يشرف الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي من عدن على عملية استعادة تعز واصل طيران التحالف العربي غاراته مستهدفا مخازن أسلحة تابعة للحوثيين وقوات صالح جامعة تعز غربي المدينة والمطار الدولية ومعسكر الدفاع الجوي شهود عيان تحدثوا عن انفجارات متتالية في محيط مطار وعن طائرات حربية لا تزال تحوم في سماء المدينة الواقع الميداني الراهن في تعز ربما يمهد لمرحلة جديدة من التوازنات العسكرية تستعيد فيها المقاومة زمام المبادرة والمدينة معا العمليات في تعز تسير بشكل متوازن مع تقدم تحققه المقاومة في الضالع حيث سيطرت على قريتي ياعيسي والقهرة آخر مواقع الحوثيين في مورايس بشمال المحافظة بعد اشتباكات عنيفة مستمرة منذ الليلة الماضية مصادر المقاومة تحدثت عن مقتل عشرات ومتعارضة فيما فر منهم إلى جانب تدمير آلية عسكرية تابعة لهم في الشمال عادت جبهة مأرب للاشتعال مجددا سواء من خلال غارات التحالف العربي أو اشتباكات المقاومة مع مسلحي الحوثي في خطوة سيكون لها ما بعدها إذا ما قرئت في سياق ما يجري في تعز والضايع وغيرهما من الجبهات خسائر دفعت الحوثيين لزرع مزيد من الألغام ونشر القناصة في أكثر من منطقة لإيقاع مزيد من القتلى في صفوف المدنيين وهذا ما رصدته منظمة هيومان رايتس ووتش في تقرير قالت فيه إن الحوثيين استخدموا ألغاما محظورة مضادة للأفراد تسببت في خسائر جديدة في صفوف المدنيين في محافظات أبين وعدن ومأرب ولحج وتعز منذ سبتمبر أيلول الماضي