رفض قرار الحكومة إعفاء المدير العام للتلفزيون التونسي
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

رفض قرار الحكومة إعفاء المدير العام للتلفزيون التونسي

17/11/2015
لم تكن هيئة الاتصال السمعي البصري لترفض قرار رئاسة الحكومة بإقالة المدير العام للتلفزيون الرسمي التونسي لو تمت استشارتها في ذلك خاصة في ظل إجماع على أن التلفزيون الرسمي قد اقترف خطأ مهنيا فادحا ببث صور رأس المقطوعة للراعي الذي ذبحه مسلحون في ولاية سيدي بوزيد لكن تفرد رئاسة الحكومة بقرار الإعفاء حول مسار الجدل إلى ما وصفها بالمؤشر الخطير لمحاولة الحكومة السيطرة على الإعلام العمومي والتحكم فيه ووصفت رئاسة الحكومة ردود الفعل التي اتهمتها بمحاولة السيطرة على الإعلام العمومي بالمبالغ فيها وأكدت أنها ستشرك هيئة الاتصال السمعي البصري في قرار تعيين الخلف الجديد للمدير العام المقام للتلفزيون الرسمي مخاوف الصحفيين التونسيين من العودة إلى عهد هيمنة الحكومة على الإعلام العمومي جعلت ردود الأفعال تبدو بالغة الحدة تجاه قرار رئاسة الحكومة الذي وصفه نقيب الصحافيين بإعلان الحرب على الإعلام وهو ما دفع أيضا مديري القناتين الرسميتين الأولى والثانية إلى الاستقالة من منصبيهما إحتجاجا على ما وصفه بمحاولات نسف حرية التعبير التي تحققت بخط الثورة يجمع التونسيون على أن حرية الصحافة والتعبير تعد من أهم المكتسبات التي جاءت بها الثورة التونسية لذلك يؤكد الصحفيون اليوم وقوفهم ضد محاولات الهيمنة على الإعلام العمومي تحت غطاء محاربة الإرهاب ميساء الفطناسي الجزيرة تونس