حلفاء تركيا يقتربون من فكرة منطقة عازلة شمال سوريا
اغلاق

حلفاء تركيا يقتربون من فكرة منطقة عازلة شمال سوريا

17/11/2015
بعد طول انتظار لإقامة منطقة عازلة على الحدود السورية التركية كانت أنقرة تطالب بها يأتي تصريح وزير الخارجية الأمريكي ليشي بأن ذلك قد يحدث قريبا يقول الوزير أن بلاده ستبدأ عملية مع تركيا للانتهاء من تأمين حدود شمال سوريا معظم الحدود الشمالية لسوريا وبنسبة خمسة وسبعين في المئة تم إغلاقها ونحن بصدد الشروع في عملية مشتركة مع الأتراك لتأمين الكيلومترات ثمانية وتسعين المتبقية يضيف كيري أن هذه الخطوة تعقبها خطوات أخرى والبداية تأمين كامل الحدود وعزل تنظيم الدولة الإسلامية وربما من الخطوات الأخرى ما أشار إليه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قبل أيام من أن حلفاء لتركيا في الحرب على تنظيم الدولة يقتربون من فكرة إقامة منطقة عازلة هؤلاء الحلفاء كانوا بالأمس يرفضون هذه الفكرة فقد سبق لتركيا أن طرحتها أمام مجلس الأمن قبل أكثر من ثلاث سنوات لكنها قوبلت برفض الأمريكي وعادت تركيا لطرحها مرة أخرى بالتزامن مع تشكيل واشنطن التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة لكنها لم تر النور وإذا ما صحت توقعات أردوغان الأخيرة وما قد يفهم من كلامي كيري من اقتراب تنفيذ فكرة المنطقة العازلة فهذا قد يعني أن ضغوطا أجبرت الولايات المتحدة على التراجع عن موقفها السابق وقد يكون من هذه الضغوط هجمات باريس التي فاقمت مخاوف أوروبا من خطر تنظيم الدولة وكذلك تدفق اللاجئين السوريين خلال الشهور الأخيرة الذي يعد هو الآخر أمرا مقلقا لأوروبا خصوصا في الجانب الأمني لكن لا شك أن فكرة المنطقة العازلة وإن تهيئة الظروف لتنفيذها ستواجه معارضة من حلفاء نظام بشار الأسد كإيران وروسيا فضلا عن آخرين على الأرض من دينهم وحدات الحماية الشعبية الكردية الطامحة لأبعد من إسقاط نظام بشار الأسد