أسترالية مسلمة تحول تغريدات كراهية لدولار تبرع لليونيسيف
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

أسترالية مسلمة تحول تغريدات كراهية لدولار تبرع لليونيسيف

13/11/2015
تتنوع صنوف الكراهية للمسلمين في الغرب ومعها تتنوع المعالجات لتلك المشكلة حملة من نوع جديد أطلقتها مسلمة الأسترالية على تويتر قبل عدة أشهر لمواجهة هذا النوع من صنوف الكراهية تضمنت الحملة تحويل كل تغريدة تحمل معاني الكراهية للإسلام إلى مبلغ دولار واحد فقط يحول إلى اليونيسيف والجمعيات الخيرية صاحبة الحملة هي سوزان كارلا أكاديمية مسلمة من أستراليا كثيرا ما تتعرض للمهاجمة بسبب الإسلام والحجاب الذي ترتديه آخر تغريدة لها على حسابها في تويتر عبرت فيها عن سعادتها بوصول مبلغ التبرع إلى ألف دولار وهو حصيلة رسائل الكراهية المتنوعة التي وصلتها لغاية اليوم أنا سأتبرع لليونيسيف بدولار مقابل كل تغريدة كراهية ضده وصلت التبرعات إلى ألف دولار حتى الآن الأطفال المحتجون يشكرونكم أيها الكارهون تقول سوزان إنها استلهمت فكرة الحملة من آيات في القرآن الكريم تحث على التصدي للشر عن طريق الخير بعد سنوات من بروز لاسمها في المجتمع الأسترالي فقد حصلت في عام 2004 على لقب الأسترالية المسلمة للعام وهذا اللقب وضع سوزان في صدارة الشخصيات المسلمة التي تتعرض لمختلف صنوف الكراهية من البعض تصل سوزان رسائل متنوعة على مختلف وسائل التواصل الاجتماعي منها تهم تتعلق بالإرهاب وأخرى مطالب بالمغادرة أستراليا وصولا إلى اتهام بمحاولة احتلال أستراليا على حدي وصف تلك الرسائل