تداعيات سقوط الطائرة الروسية على الاقتصاد المصري
اغلاق

تداعيات سقوط الطائرة الروسية على الاقتصاد المصري

10/11/2015
لا تتوقف تداعيات الداخلية في مصر لتحطم الطائرة الروسية فوق سيناء كما لا تتوقف طوابير السياح المغادرين للبلاد تاركين وراءهم أزمات كان الاقتصاد المصري أصلا شديد الإنهاك بدونها الجنيه المصري يهبط مجددا في السوق السوداء أمام الدولار ليقارب حاجزا 9 جنيهات للدولار الواحد شركات الصرافة ترجع ذلك إلى استمرار عمليات إجلاء السياح البورصة المصرية تختتم تعاملاتها الثلاثاء بتراجع للجميع مؤشراتها بفعل عمليات البيع المكثفة يخسر رأس المال السوقي ما يقارب ثلاثة عشر مليار ونصف المليار جنيه وهو هبوط متواصل للجلسة الثالثة على التوالي يرده خبراء لتراجع العملة المحلية في المقابل ارتفعت تكلفة التأمين على ديون البلاد يوم الاثنين إلى أعلى مستوياتها في ثمانية عشر شهرا واقع قد يتفاقم في ظل انهيار سوق السياحة بعد تحطم الطائرة وظهور النظام المصري مرتبكا غامضا حيال تحقيقات الحادث لكن النظام المصري المحكوم بعقلية استخباراتية عسكرية لا تسعفه الحلول في أزمات كهذه إلا بترويج بضاعته المعتادة من نظريات مؤامرات وشائعات لا تمس الواقع لعلاجه في محاكاة لإملاءات عباس كامل للإعلاميين في التسريبات الشهيرة يعترف هذا الإعلامي بلقاء هام جمعه وزملاءه بمسؤول سياسي كبير نهار الاثنين وكان هذا جانبا مما أمر بإذاعته نقلا على لسان مصدر مطلع بعض رجال الأعمال بدؤوا في إخراج أموالهم إلى الخارج بعد ان اقنعهم بعض المتآمرين والمغرضين بإن مصري ستحدث فيها مشكلة كأن رأس المال ورجال الأعمال في حاجة لإقناع متآمرين أو مغرضين ليدرك خطورة الوضع مسارات حلول تجرب كل شيء إلى المواجهة المباشرة للأزمات وإدارة ينفض عنها الحلفاء فيما يبدو واحدا وراء الآخر كل شيء ينذر ربما بأيام صعبة قد تستقبلها مصر بخرق كبير متعدد الجوانب يتسع على راقعه