تحذيرات أممية من موجة نزوح جديدة في العراق
اغلاق

تحذيرات أممية من موجة نزوح جديدة في العراق

10/11/2015
سباق مرير مع الزمن هكذا تصف مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين عملها هذه الأيام في شمال العراق في هذه النقطة النائية في شمال البلاد حيث الشتاء القارس يقطن وآلاف اللاجئين منذ تموز يوليو العام الماضي في أماكن إيواء مرتجلة غالبية الساكنين هنا من نازحي مدينة الموصل التي سطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية ويختلف شيتا وهناك كثيرا عن باقي أجزاء العراق حيث الأمطار والثلوج تفوق المعتاد المفوضية رغم مسارعتها لاستباق الشتاء لكنها تخشى مما هو قادم إذا بدأت معركة استعادة الموصل فإننا نتوقع قتالا شرسا من الجانبين حتى الموت وذلك سيتبعه على الأرجح نزوح المكثف المدنيين لاجل هذا وضعت مفوضية الأمم المتحدة خطة طارئة لاستقبال أكثر من مليو نازح هم سكان مدينة الموصل حاليا تضمنت هذه الخطة تحديدا مساحات جديدة لبناء مخيمات للنازحين وتجهيزها بنظر القائمين على العمل الإنساني في شمال العراق لن تقتصر المشاكل المرتقبة على أعباء النازحين الجدد فحسب بل ان استعداداتها مهددة بالضياع بسبب نذر توتر المتوقع بين النازحين الحاليين والنازحين القادمين من مناطق نفوذ تنظيم الدولة الإسلامية في مدينة الموصل في الطرف الآخر ساحات معارك وعمليات عسكرية وقتل يومي فيما تحاول القوات العراقية تحقيق أي تقدم منذ سبعة عشر شهرا في محوري مدينة بيجي ومحافظة الأنبار دون نتائج فعلية أولويتان متعثرتان قالت الحكومة العراقية في وقت سابق إن معركة استعادة الموصل ستتم بعد استكمالهم