سقوط أفراد عائلة بين قتيل وجريح بريف إدلب
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

سقوط أفراد عائلة بين قتيل وجريح بريف إدلب

07/10/2015
حالة لم يكن ابو عبدو يعتقد أو يظن أنه سيواجهها في يوم ما فعائلته أمست بين قتيل وجريح هذه المأساة سببتها غارات لطائرات روسية في بلدة إحسم بجبل الزاوية وذلك بعد أن استهدفت منزل العائلة بعدة غارات جوية حزينا وحيدا بقى أبو عبدو ليعتني بناته بعد أن فقد زوجته وبقية أطفاله ليس فقط عائلة قدور الزعيم هي ضحية لتلك الهجمات الروسية وإنما أيضا الكوادر الاسعافية والطبية هي ضحية الهجمات تلك وبينما كانت تعمل فرق الإنقاذ على انتشال العائلة من تحت الركام عادت الطائرات الروسية لتقصف الموقع من جديد وان تخلف المزيد من الضحايا كانوا منهم قتيل من الدفاع المدني فضلا عن وقوع العديد من الإصابات بين طاقم الدفاع المدني والمسعفين في مشهد كاشف يظهر أن أهداف تلك الغارة الجوية كانت مدنية وليست عسكرية كما يقول ما عاين المأساة سارعت فرق الدفاع المدني لمكان التنفيذ مع الفريق الطبي فالطيران الروسي استهدفنا بالغارة ثلاثة استهدف فيها الطواقم الطبية وفرق الدفاع المدني وطواقم الإسعاف استشهد معنا عنصر من الدفاع المدني الله يتقبلوا وست إصابات من عناصر الدفاع المدني إصابتين كانت خطيرة هذه المنطقة آهلة بالسكان الذين هربوا من قصف قوات النظام لبلدة إحسم لكن على ما يبدو أن نفر من قصف طائرات النظام السوري كان سلاح الجو الروسي في انتظاره ميلاد فضل الجزيرة بريف إدلب