أكثر من خمسين قتيلا في دوما بقصف للنظام السوري
اغلاق

أكثر من خمسين قتيلا في دوما بقصف للنظام السوري

30/10/2015
أسواق دوما على موعد جديد مع القتل فصواريخ النظام السوري وبراميله المتفجرة تكاد لا تغيب عن سماء المدينة الواقعة في ريف دمشق عشرات سقطوا بين قتيل وجريح في مجزرة جديدة يرتكبها النظام في دوما على منوال قصف كان قد استهدف سوقا نفسه في أغسطس الماضي أكثر من مائة قتيل سقطوا يومها وخرج العالم حينها ليدين ويستنكر تأتي غارات اليوم غداة استهداف مستشفى المدينة بقصف صاروخي حرم من بقي حيا من مداواة جراحه يلاحق نظام أهالي دوما في غمرة تشبثهم بحياة تضيق يوما بعد آخر بسبب الحصار لا يريد النظام لسكان دوما أن يرتدوا الأسواق ولا أن يسعوا وراء طعام يتسرب من بين جدران الحصار يتوقع السكان ودوما وقوع مزيد من المجازر بحكم مجريات الأزمة ومعطيات الجغرافيا التي أوقعت دوما على بعد كيلومترات قليلة من العاصمة دمشق وبالتوازي واصل الطيران الحربي الروسي غاراته في عدد من المحافظات السورية مستهدفا مدنا وقرى الرستن وتلبيسة وام شروح والزعفران بريف حمص الشمالي مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المدنيين وفي محافظة إدلب قتل وجرح عدد من المدنيين في غارات روسية على بلدات إبلين والكسبة والطريق المتاخم لبلدتي إحسم أبديتا في جبل الزاوية بريف إدلب تتناوب إذن طائرات النظام السوري وصواريخه وبراميله المتفجرة للجهة وطائرات حليفه الروسي من جهة ثانية على توسيع جغرافيا الأزمة وتعميق جراح السوريين دون أي حرج من تلازم مسار القتل في سوريا مع مسار لبحث السلام في غيينا