83 مقعدا حصدها أعضاء سابقون بالحزب الوطني المنحل بمصر
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

83 مقعدا حصدها أعضاء سابقون بالحزب الوطني المنحل بمصر

29/10/2015
غاب الصعيدي والبوصعيدي والشباب الإسكندراني عن انتخابات برلمان مصر ما بعد الإنقلاب يقول ناشطون فعزوف الناخبين الملحوظ عن هذه الانتخابات التي رصدته وسائل إعلام محلية ودولية تنوعت أسبابه فإما رفضا للعملية الانتخابية برمتها أو التشكيك في نزاهتها وإما عقابا شعبي للنظام الجديد أو حتى خوفا على السيسي من برلمان يحاسبه فأي كانت أسباب العزوف فثمة من يقول إن هذه الأصوات لا تعني شيئا من الأساس وغير بعيد عن هذه التصريحات في النتائج الأولية للمرحلة الأولى من الانتخابات تعطي دلالات كثيرة ووفقا لوسائل إعلام مصرية فقد أظهرت المؤشرات الأولية فوز أعضاء سابقين في الحزب الوطني المنحل بنحو ثلاثين في المائة من إجمالي مقاعد المرحلة الأولى وفاز حزب المصريين الأحرار بواحد وأربعين مقعدا وهو الحزب الذي أسسه نجيب سويرس ويضم بين أعضائه قياديين سابقين في الحزب الوطني المنحل كما جاء المرشحون المستقلون في ذيل قوائم الفائزين ومعهم أحزابنا كالمؤتمر والوفد ولم ينل حزب النور السلفي سوى مقاعد بعدد أصابع اليدين وكان الملفت غياب أو تغييب كل رموز ثورة يناير يرى كثيرون أن نتائج هذه الجولة من الانتخابات ربما تحمل من الأسئلة أكثر مما تقدم من أجوبة عن مصير العملية السياسية في مصر