قتلى وجرحى في قصف قوات النظام على دوما
اغلاق

قتلى وجرحى في قصف قوات النظام على دوما

29/10/2015
تعود مدينة دوما من جديد لتتصدر المشهد الدموي في سوريا ففي تصعيد جديد لقوات النظام السوري استهدفت مقاتلات حربية مستشفى ميدانيا في مدينة دوما بالغوطة الشرقية بريف العاصمة دمشق مما أدى إلى مقتل وجرح العشرات وتزامن ذلك مع قصف صاروخي من قوات النظام الأمر الذي أدى إلى صعوبة التحرك ومحاولة إنقاذ الضحايا وبحسب مصادر طبية فإن من بين القتلى والجرحى أطفالا في المستشفى الميداني وأفرادا من الكوادر الطبية التي تعاني أصلا من نقص شديد في كوادرها وذكرت مصادر محلية في ريف دمشق أن طائرات روسية شنت عدة غارات على منطقة المرج بالغوطة الشرقية استهدفت إحداها روضة للأطفال في المنطقة التي نزح معظم سكانها بسبب الحملة العسكرية للنظام لقد توسعت خريطة أهداف القصف الروسي هذه المرة إلى جنوب سوريا حيث قصفت المقاتلات الروسية لأول أول مرة منذ بدء الحملة العسكرية الجوية مواقع تسيطر عليها المعارضة في تل الحارة ومحيط مدينة الحارة وإنخل بريف درعا شمالي واقتصرت الأضرار على دمار في المكان الذي كانت تتخذه المعارضة مقرا لها أما في حمص فقد شن الطيران الروسي أكثر من سبع غارات استهدفت خطوط مواجهات بين قوات النظام السوري والمعارضة المسلحة في مدن وبلدات هبوب الريح والحلموز والمشروع وأم الشرشوح في ريف حمص لتحديث تلك الغارات دمارا كبيرا في الممتلكات ومنازل المدنيين بينما لم يختلف الأمر كثيرا في ريف إدلب الجنوبي حيث استهدفت الطائرات الروسية بعدة غارات مدينة معرة النعمان وقرية الركايا اللتين تسيطر عليهما المعارضة المسلحة