تراجع إيرادات قناة السويس
اغلاق
خبر عاجل :أمير الكويت: علينا أن نعي مخاطر التصعيد في الأزمة الخليجية

تراجع إيرادات قناة السويس

26/10/2015
مفاجأة يبدو أنها غير سارة للمواطن المصري حملتها البيانات الرسمية لهيئة قناة السويس بشأن عوائد القناة منذ افتتاحها تفريعاتها الجديدة في السادس من أغسطس الماضي البيانات أشارت إلى تراجع في عوائد سبتمبر يقدر بثلاثة عشر مليون دولار أي ما يعادل مائة وسبعة عشر مليون جنيه مصري هذا التراجع ليس الأول من نوعه إذ سبقه تراجع اخر في أغسطس يقدر بعشرة بالمائة عن مثيله من العام الماضي البيانات ربما تكون صادمة للقيادة السياسية التي قالت إن القناة في الأيام العشرة الأولى من افتتاح التفريعة تمكنت من تسجيل عائد يعادل 5 مليارات دولار بينما الأرقام الرسمية تشير إلى أنه لم يتجاوز نصف مليار دولار إدارة القناة أرجعت هذه الخسائر لتراجع نمو حركة الاقتصاد العالمي وانخفاض الاستهلاك العالمي للنفط نافية أن تكون ما تسميه القناة الجديدة السبب في ذلك هذه التبريرات ربما حذرت منها مراكز اقتصادية دولية بارزة مثل بلومبرغ الأميركية وغيرها التي أكدت حينها أنه لا جدوى اقتصادية من إنفاق أكثر من ثمانية مليارات دولار على التفريعة الجديدة التي لن تؤتي ثمارها المرجوة في ظل تراجع معدل التجارة العالمية بنسبة عشرين في المائة ولا أمل في تحسنه قريبا مشكلة جدوى تفريعة القناة وخسائرها الراهنة ساهمت أيضا بحسب رئيس البنك المصري المركزي المستقيل مؤخرا في أزمة ارتفاع أسعار الدولار الأخيرة بصورة غير مسبوقة في البلاد مواطنون مصريون رقص هنا فرحا لافتتاح مشروع وصف حينها بأنه هدية للعالم أجمع يتساءلون الآن عن مصير المليارات الستين التي جمعتها الحكومة لمشروع بات يمنى بخسائر منذ انطلاقته الأولى