القوى السياسية اللبنانية تخفق مجددا في انتخاب رئيس للجمهورية
اغلاق

القوى السياسية اللبنانية تخفق مجددا في انتخاب رئيس للجمهورية

26/10/2015
حضور هو السابع للقوى السياسية للحوار الوطني اللبناني انتهت الجلسة كسابقاتها أي بإخفاق جديد صحيح أنها تطرقت إلى مواصفات الرئيس لكن ذلك يجري بحثه منذ بداية الشهر الماضي حل ما زالا يخضع للتوافق السياسي في الحكومة ورئيسها الذي كان لوح بالاستقالة تراجع خطوة في ظل الإشارات الإيجابية من المجتمعين كما تقول بعض المصادر أما الحكومة إن شاء الله هلق عم بتم التداول فيه ليجتمعوا بأقرب فرصة لكن الاجتماع المرتقب للحكومة لم يحدد موعده في ظل مراوحة سياسية عطلت جلسات البرلمان كما هو الحال مع الحكومة أيضا واقع قد يستمر خلال المرحلة المقبلة كل يدرك أن كل هذه الحوارات لن تنتج يعني تنتج حلول أو تسويات على الأقل مرحلية فكيف بالحلول الجذرية مثلا ملئ الشغور الرئاسي وما إلى ذلك نحن يعني مضطرون أن نتعايش مع هذا الفراغ القاتل ومع يعني إدارة هذا الفراغ بالحد الأدنى يبقى الانتظار السياسي للحل هو سيد الموقف في مقابل أزمات معيشية بدأت تتصاعد في الشارع اللبناني أولها قضية النفايات وليست القضايا المعيشية الأخرى المطروحة أخرها دخل الحوار اللبناني في حلقة مفرغة بعد إخفاقه في التوصل إلى أي نتائج ملموسة ومعه الحكومة اللبنانية التي لم تجتمع بسبب الخلافات بين القوى التي تشكلها وبات ملف النفايات قضية ضغطا شعبيا على القوى السياسية اللبنانية المختلفة إيهاب العقدي الجزيرة بيروت