جهاز تصوير جديد يوفر إمكانات تحليلية للأحياء الدقيقة
اغلاق

جهاز تصوير جديد يوفر إمكانات تحليلية للأحياء الدقيقة

23/10/2015
أداة تحليل مجهرية جديدة تمزج بين إمكانية أجهزة التصوير عالية الوضوح وأدوات التحليل توصل إليها علماء في معهد لوكسمبورغ لبحوث المواد والتقنية يقول العلماء إنهم استفادوا من إمكانية مجهر اوريو نانو الذي يعتمد على أيون الهليوم في التصوير وكيفوه للعمل كأداة طيف كتلي ايوني ثانوي من خلال إضافة مقياس طيف خاص وهو ما منح الجهاز إمكانية التقاط صور مجهرية عالية الوضوح وإمكانيات تخطيط كيميائية حساسة جدا يساوي قطر شعرة الإنسان بين 50 إلى 100 مايكرو وتسبب درجة وضوح صور مجهرنا نصف نانوميتر أي أصغر بمائة ألف مرة من قطر شعرة الإنسان ويشدد الباحثون على أن درجة وضوح الصور أفضل بكثير مما توفرها المجاهر المتوفرة حاليا كما أنه يغني باحثين عن استخدام الجهازين لإجراء عمليات تحليل المواد وأشاروا إلى أن بالإمكان استخدام الجهاز في مجالات بحوث المختلفة مثل صناعة مواد التجميل نظرا لقدرته على تحليل مدى فاعلية هذه المواد في جسم الإنسان بإمكاننا أن التقاط صورة مجهرية للشعر بدرجة وضوح عالية جدا وبإمكاننا تحليل الشعر ومعرفة إن كان الشامبو تغلغل فيها من الخارج أو الداخل ويرى العلماء أن قدرة المجهر الجديد على تصوير الخلايا الحية يعني أنه سيلعب دورا مهما في تحسين وتصنيع عقاقير طبية جديدة بإمكاننا تتبع جزئيات النانو الخلايا البشرية وبإمكاننا معرفة إن كان تغلغلها العقار أم لا إذا نستطيع البدء في اختبار فاعلية النظام ليصال العقار وهذا تطبيق نسعى إليه ويعكف الباحثون حاليا على تصنيع نسخة محسنة من المجهر وتحري إمكانيات تسويقه