بوتين: الأسد مستعد للبدء بحوار مع "المعارضة الوطنية"
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

بوتين: الأسد مستعد للبدء بحوار مع "المعارضة الوطنية"

22/10/2015
بموازاة عداد الموت المتواصل في سوريا تعود الحياة بصعوبة إلى المسار السياسي المتكلس منذ فترة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي تحصد طائراته أرواح السوريين وتشريدهم قال إن حليفه بشار مستعد لحوار مع ما وصفها بالمعارضة الوطنية حوار أكد بوتين خلال مشاركته الخميس في منتدى فالداي في سوتشي أن قذائف جيشه المنهمرة منذ أسابيع تمهد له بعد أن دعتنا السلطات السورية قررنا أن نبدأ العملية العسكرية هناك التي تهدف فقط للمساعدة على إنشاء السلام أنا متأكد من أن تصرفات الجيش الروسي ستساهم في خلق ظروف ملائمة لخطوات لاحقة نحو تسوية سياسية كلام بوتين يأتي بين مشهدين هامين ظهر في أولهما مستقبلا لبشار في الكرملين في خروج هو الأول للأسد من سوريا منذ الثورة رأى كثيرون في المشهد شيئا وراء مجرد محاولة لإعادة الروح لنظام الأسد بدعوته أو استدعاؤه هكذا دون الوفد مرافق ربما كانت لإعلامه بضرورة قبول ما سينتج قريبا من تفاهمات بين القوى الكبرى قد لا يكون هذا مستبعد بالنظر للمشهد الثاني المرتقب في فيينا حيث يلتقي الجمعة وزراء خارجية دول كانت إلى عهد قريب على طرفي نقيض حيال الأزمة يبدو أن استحالة بقاء الوضع على حاله مثلت نقطة التقاء كافية دون أن تتقارب الرؤى المتباينة بعد حول مصير الأسد فوزير الخارجية الأميركي جون كيري مازالا يرى أن الأسد هو العقبة الوحيدة للحل في سوريا يتفق هذا مع الموقف التركي المعروف ومع ما صرح به نهار الخميس وزير الخارجية السعودي الحفاظ على سلامة وأمن الشعب السوري الشقيق وإنهاء القتال والبدء في بناء وإعادة بناء سوريا وبناء مستقبل جديد الأشقاء السوريين لا يشمل بشار الأسد أما روسيا التي لم تزل تدعم الأسد فقد دعا وزير خارجيتها في حوار متلفز لتوسيع حوار التسوية الدولي يشمل إيران بل مصر وقطر والإمارات فهل يلتقي كل أولئك على صعيد واحد للاتفاق وحول سورية أم هي مجرد أمنيات روسية لاستثمار ما تصفه المعارضة السورية بمأزق موسكو العسكري في سوريا