قصف للحوثيين وقوات صالح يستهدف وسط مدينة تعز
اغلاق

قصف للحوثيين وقوات صالح يستهدف وسط مدينة تعز

21/10/2015
الفارق الزمني هنا بين سقوط قذيفة أخرى على مدينة تعز لا يكاد يذكر لكن الفارق يتمثل في سقوط عشرات من الأهالي بين قتيل وجريح مع كل عملية قصف شنت مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي صالح قصفا مكثفا على أحياء المدينة القديمة والأخوة والتحرير الأسفل والضبعة وغيرها واستخدمت في القصف صواريخ الكاتيوشا والدبابات والمدفعية الثقيلة يدمرون قصف بعض المساكن ويلحق الضرر في أخرى تتعالى الأصوات الداعية للحرية في مواجهة آلة الحرب والدمار وتخلق كل عملية قصف حالة الصمود كما يبدو في صفوف الأهالي مع المقاومة يشير استمرار مليشيات الحوثي والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في قصف مدينة تعز إلى أن ما يعلن من احتمال توجه إلى الحوار السياسي ربما يحمل بوادر فشلة قبل أن يبدأ فما بدا هنا هو أن ضحايا الحوثيين من المدنيين تكتظ بهم المستشفيات منذ إعلانهم الموافقة على قرارات مجلس الأمن ويكشف هذا المشهد الدموي لدى متابعين للشأن اليمني عن غياب حسن النوايا عند الحوثيين والرئيس المخلوع علي صالح في مسألة الحوار خاصة في ظل استمرار القصف على تعز وحصارها من معظم الاتجاهات حمدي البكاري الجزيرة