الجزيرة تدخل بلدة تير معلة بريف حمص وتوثق الدمار
اغلاق

الجزيرة تدخل بلدة تير معلة بريف حمص وتوثق الدمار

20/10/2015
بقاء بلدة تيرمعله العصية على قوات النظام حولها إلى أكثر المناطق استهدافا للطيران الروسي في سوريا فبعد عدة محاولات استطعنا دخول البلدة التي تحاصرها قوات النظام وتسعى لاقتحامها تجولنا في شوارعها المنكوبة وبحثنا في مبانيها المهدمة عما يسميه النظام بمقررات الإرهابيين التي دمرتها طائرات روسية حسبما ذكرت وكالة سانا السورية فلم نجدها على الرغم من البحث الحثيث كل ما وجدناه منازل خاوية تغص متاع أهلها الذين فروا هاربين بحياتهم من القصف مصطحبين معهم ملابسهم الشخصية مخلفين وراءهم كل شيء بلدة تير معله التي كانت تأوي آلاف النازحين تحولت بين عشية وضحاها إلى بلدة يسودها الخراب ويلفها السكون أما المحال التجارية التي كانت تؤمن الغذاء والملابس والمحروقات لمعظم مناطق ريف حمص المحاصرة أغلبها تعرض للقصف أو أغلقها أصحابها الذين هربوا حتى المشفى الميداني فيها والذي يعد من أفضل مشافي ريف حمص تجهيز بات اليوم عاجزا عن استقبال الجرحى والمصابين بعد النزوح الأطباء والنقص الكبير في الأدوية والمعدات سيء جدا معظم الإصابات بحاجة إلى إخراج خارج هذه المنطقة وهي تقوم نقوم بإرسالها إلى مناطق أخرى بلدة تير ملعه التي لا يتجاوز عدد سكانها قبيل الثورة خمسة آلاف نسمة أضحت اليوم من أشد ساحات الصراع في محافظة حمص كانت تعد من أكثر بلدات في ريف حمص الشمالي امان أما الآن فهي أكثر بلدات الريف الحمصي إستهدافا بالقذائف والصواريخ من داخل بلدة بريف حمص الشمالي جلال سليمان