استئناف الدراسة في جامعة عدن
اغلاق

استئناف الدراسة في جامعة عدن

20/10/2015
بلهفة كبيرة يعود طلاب الجامعة عدن إلى مقاعد الدراسة بعد انقطاع قصري عنها دام عدة أشهر جراء الحرب التي شهدتها المدينة في الفترة الماضية وقتل فيها أكثر من أربعين من منتسبي الجامعة لم نستطيع خلال هذه المرحلة العودة الى الكلية فلن نستطيع العودة إليها في وقت آخر لأن الأوضاع الحالية لا تسمح للإنسان أن يبتعد أكثر من المنشآت والمرافق الحكومية نتيجة للانفلات الأمني الحاصل يواجه الطلاب صعوبات في مواصلة الدراسة بشكل اعتيادي المبنى الرئيسي للجامعة قد دمر بالإضافة إلى مباني أخرى في بعض الكليات غير أن الطلاب عازمون على استئناف الدراسة رغم كل الظروف في عوائق كثيرة منها المشتقات النفطية والأمان مافيش أمان ما فيش مشتقات نفطية ما يصعب وصولنا للمدارس والجامعات تحاول رئاسة الجامعة أن تعيد ترتيب أوراقها من جديد وأن تستكمل ما تبقى من العام الدراسي الماضي الذي توقف بفعل الحرب لتبدأ بعدها مباشرة بالعام الجديد وفق خطة مدروسة كما يقول القائمون عليها يرى كثيرون أن انتظام الدراسة في جامعة عادا يعد تحديا كبيرا في ظل ما تعيشه المدينة من أوضاع صعبة خلفتها الحرب وفي المقابل تعتبر عودة الدراسة مؤشر لتطبيع الحياة في المدينة التي ما زالت آثار الحرب بادية عليها مع بداية العام الجامعي الجديد في جامعة عدن بعد انتهاء الحرب ظهرت عدة صعوبات أبرزها تهدم بعض مباني الجامعة وظهور جماعات تدعي الفصل بين الطلاب والطالبات في قاعة الدراسة ومع ذلك يبقى الأمل موجودا باستمرار الدراسة وعودة الحياة الجامعة من جديد ياسر حسن عدن