استمرار الاشتباكات بين القوات الأفغانية وطالبان
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

استمرار الاشتباكات بين القوات الأفغانية وطالبان

02/10/2015
في الطريق إلى قندز أقام مقاتلو طالبان نقاط لتفتيش السيارات السكان وإذا صدف رتلا عسكريا تتحول مهمة التفتيش إلى قتال ولا وفي قندوز أصبحت المدينة رمزا للسيطرة كل طرف على الولاية فهنا وفي كل موقعين تسيطر عليه طالبان ترفع أعلاما خاصة بها السيطرة الفعلية على أجزاء كثيرة من مدينة لحركة طالبان كما تسيطر الحكومة على بعض المناطق جميع المناطق تحت سيطرتنا لكن القوات الأمريكية استولت على مقر الأمن المحاصرون هناك أمامهم خياران إما الاستسلام أو المواجهة المناطق التي تسيطر عليها الحكومة تجري معارك في محيطها بين مقاتلي طالبان والقوات الحكومية نحن الآن في وسط المدينة والمعركة تجري حول المطار ونحاول أن نسيطر عليه حتى تكتمل نسيطر على قندز بالكامل يتحرك مقاتلو طالبان في المدينة التي أصبحت شوارعها خالية من المارة إلا ما أراد الخروج منها في المدينة تتعرض لقصف جوي وتبادل لإطلاق النار على مدار الساعة أفراد من ماني هناك قصف أعمى على المدينة قصف قتلا وأصيب فيه مواطنو نريد من الحكومة أن توقف القصف وسنكون لها من الشاكرين يريدون النيل يعيش الناس في سنة تعبنا من أصوات القصف نريد أن نعيش بأمان تدهور متسارع بدأت خلاله بمدن ومديريات الشمال الأفغاني بالسقوط تباعا في أيدي مقاتلي حركة طالبان كما حدث في قندوز وباداخشان وبرغمان وتخار قندز كانت الولاية الأخيرة كانت ودعتها طالبان في الشمال بعد الغزو الأميركي لأفغانستان أواخر عام 2001 وهي الولاية التي سيطرت عليها طالبان بعد نحو خمس عشرة سنة الجزيرة قندوز