قتلى من قوات الأمن العراقية بهجمات انتحارية
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

قتلى من قوات الأمن العراقية بهجمات انتحارية

19/10/2015
يوم دام آخر للقوات العراقية شهد خسائر في الأرواح على صعد مختلفة في منطقة الرمادي ينقشع غبار المعارك عن قتلى وجرحى يسقطون بقصف لمسلحي تنظيم الدولة الإسلامية استهدف القوات العراقية في منطقة البوفراج المنطقة ذاتها التي تحدثت القوات العراقية عن تقدم أحرزته فيها هجمات انتحارية في شمال شرق وشمال غرب الرمادي تزيد من الخسائر التي منيت بها القوات العراقية مصادر عسكرية تقول إن عشرات من الجيش قتلوا جراء هجمات انتحارية لتنظيم الدولة في كل من الجرايشي والبوذياب البوريشة تنظيم الدولة بدوره يعلن خسائر موجعة كبدها مسلحو للقوات العراقية يأتي كل هذا بعد أيام من إطلاق وزارات الدفاع المرحلة الثانية من عملية استعادة الرمادي مرحلة جديدة تطلق وتنطلق معها تساؤلات عدة عن ما آلت إليه المرحلة الأولى من إنجازات للقوات العراقية على الأرض وفي إطار المعارك المعلنة على تنظيم الدولة تأتي ما سميت عملية لبيك يا رسول الله في محافظة صلاح الدين وأطلقت القوات العراقية منذ قرابة أسبوعين بهدف استعادة مدينة بيجي ومصفاتها بالإضافة إلى منطقة الشرقاط من أيدي مسلحي التنظيم المصادر الحكومية تتحدث عن سيطرة للجيش المدعوم بمليشيا الحشد الشعبي على بلدة السنية بوابة إمدادات مسلحي التنظيم من الجهة الغربية مدينة بيجي لا يعني بالضرورة تضيق الخناق على التنظيم داخل المدينة الجيش العراقي يحاول منذ أيام عن التقدم باتجاه المدينة بيد أنه يواجه مقاومة شرسة وتتحدث مصادر في الجيش عن تمكنه من السيطرة على أجزاء في جنوب المدينة وغربها أما داخل مصفاة بيجي فتتواصل اشتباكات دونما حسم حيث تعلن القوات الحكومية أنها بصدد السيطرة على أجزاء من المصفاة في حين تظهر الصور القادمة من مصادر مليشيات الحشد الشعبي انتشارا لمسلحيها في محيط المصفى بينما تشير مصادر محلية إلى استمرار الاقتتال دون ما فصل يرجح كفة أي من الطرفين يبقى الغموض سيد الموقف