ميركل: ألمانيا تدعم تركيا ماديا لاستضافتها اللاجئين السوريين
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

ميركل: ألمانيا تدعم تركيا ماديا لاستضافتها اللاجئين السوريين

18/10/2015
ميركل في إسطنبول لقاء يوحي بدفء العلاقات التركية الألمانية بالرغم مما عرف عن برود هذه العلاقة أخيرا خطوة توصف بأنها تقارب اضطراري فرضته أزمة اللاجئين التي غدت تؤرق أوروبا في تفاصيل العرض المقدم إلى تركيا لحثها على الحد من موجة لجوء مجموعة من الوعود أهمها تسريع مفاوضات انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي وتسهيل حصول مواطنيها على تأشيرة دخول بلدان الاتحاد إضافة إلى منح أنقرة دعما ماديا نعلم أن على عاتق تركيا مهمة صعبة دون أن تحصل على دعم من دول العالم لكن بالنسبة للأتراك الذين أعربوا عن تفاؤلهم بالتوصل إلى اتفاق قريب مع أوروبا يبدو أنهم ينظرون إلى الأمور من منظار آخر الأرقام تأتي في المرتبة الثانية والاصل هو تقاسم التكلفة والمجتمع الدولي تركنا لوحدينا طيلة السنوات الماضية والتقاسم لا يعني دفع ثلاثة مليارات أو ما شابهها فالاهم كيف ندير المرحلة القادمة معا وفقا لأرقام المنظمات الدولية وصل نحو 600 ألف لاجئ إلى أوروبا خلال العام الجاري أكثر من نصفهم انطلق من تركيا عبر بحر إيجة وصولا إلى شواطئ اليونان لكن كثيرين في تركيا التي تستضيف أكثر من مليوني سوري مرشحين للزيادة هم لا يتفهمون مخاوف تركيا ويريدون من تركيا أن تتفاهم مخاوفهم الأوروبيون لا يريدون المشاركة في تحمل عبئ وأنقرة تدركون أزمة اللاجئين السوريين ستتفاقم إتفاق مبدئي إذا على وضع خارطة طريق لاشك ستخضعه لكثير من المساومات والمفاوضات قبل التوافق على تفاصيل لحل أزمة صارت تقض مضاجع أوروبا تدرك تركيا أنها مفتاح حل هذه الأزمة أكدت أنقرة مرارا أن قضية اللاجئين لن تنتهي بدون حل الأزمة السورية لكن يبدو أن المجتمع الدولي سيستمر في مناقشة كل الحلول المحتملة بعيدا عن حل المشكلة من جذورها عامر لافي الجزيرة اسطنبول