مظاهرات في القاهرة تحت شعار "قاوموا برلمان الدم"
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

مظاهرات في القاهرة تحت شعار "قاوموا برلمان الدم"

16/10/2015
قاوموا برلمان الدم هكذا كان العنوان الذي اختاره تحالف دعم الشرعية في مصر ما وصفه بأسبوعين ثوريين جديد يأتي عشية بدء الانتخابات البرلمانية آخر استحقاقات خريطة الطريق التي أعلنها الرئيس عبد الفتاح السيسي منذ كان وزيرا للدفاع رفض الانتخابات يعود وفق وجهة نظر هؤلاء إلى أنها ستجرى على أشياء الآلاف من أبناء مصر الذين لقوا حتفهم في ميادين رابعة والنهضة وما بعدها ومن أجل الحفاظ على مبادئ ثورة يناير من عيش وحرية وكرامة ستظل رابعة بالنسبة إليه محفورة في الذاكرة وشاهدة في الوقت ذاته على جرائم العسكري بحق المدنيين فهي أيقونة ثورته من أجل دولة مدنية ديمقراطية لا مكان للعسكر فيها سوى الثكنات والحدود للذود عن الوطني ضد الأعداء لم ينسى هؤلاء عشرات الآلاف من سجناء الرأي الذين تم التنكيل بهم في عهد السيسي وقدم حريته في داخل بتحرير أوطانهم من بطش الاستبداد إطلاق صراحهم هو أول مبادئ الديمقراطية التي لا ينبغي اختزالها في انتخابات شكلية نتيجتها محسومة وفق رؤيتهم للفلول ورجال العسكر نظام رفع الدعم عن مواطنيه وكبله ضرائب إضافية ولم يهتم سوا فئات بعينها حل به أن يرحل تحرير الأوطان وفق هتافات المتظاهرين هو الطريق لتحرير الأقصى من الاحتلال الإسرائيلي فرغم المعاناة التي يواجهها رافضو الانقلاب من قمع واعتقال بل هو تصفية جسدية فإن قضية الأقصى حاضرة في مظاهراتهم باعتبارها قضية أمة وليست قضية شعب