منظمة يمنية تحذر من خطورة الوضع الإنساني في تعز
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/21 هـ

منظمة يمنية تحذر من خطورة الوضع الإنساني في تعز

15/10/2015
قد لا يحتاج الوضع الإنساني في مدينة تعز اليمنية إلى تقارير أو إحصاءات تظهر ترديه من فرط ما فعله الحوثيون وحليفهم الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح بالمدينة وسكانها ومع ذلك فإن شهادات الأهالي وتقارير منظمات إنسانية تعكس جوانب خفية من المعاناة التي يعيشها السكان وعلى نحو ربما تغفل عنه الكاميرات في هذا السياق أصدرت منظمة مواطنة لحقوق الإنسان تقريرا رصدت فيه تدهور الوضع الإنساني في المدينة انطلق التقرير ومن سياسة العقاب الجماعي التي تفرضها جماعة الحوثي على المدينة وتتمثل في ضرب قطاع خدمات خاصة مرافق الكهرباء والمياه والطاقة ومنع دخول المواد الأساسية من طعام وشراب ودواء والتي تصعب الحياة من دونها إستمعت المنظمة لشهادات أكدت جميعها أن الحوثيين يتعمدون التضييق على الأهالي على مدار الساعة فكثيرا ما رأى تجار سلعهم تتلف أمامهم أو تستولي عليها الجماعة دون وجه حق عدا عن الرسوم والأدوات التي تفرضها على التجار ويزداد الوضع سوءا في القطاع الصحي الذي لم يكتفي الحوثيون بقصف منشآته أو منع إمدادات الدواء والمستلزمات الطبية عنه بل وصل بهم الأمر لاستهداف للأطباء والكادر الصحي بمختلف تخصصاتهم واستهداف سيارات الإسعاف والعاملين فيها تختتم المنظمة تقريرها بمطالبة الحوثي بالكف عن سياسة العقاب الجماعي والسماح بوصول الإغاثة والخدمات الضرورية فورا مع التحذير من أن سكان تعز يشرفون على الهلاك بسبب الحصار المشدد الذي تفرضه عليهم مليشيا الحوثي منذ ثلاثة أسابيع صرخة تطلقها منظمة مواطنة الحقوقية التي ظلت تعمل في المدينة المنكوبة في محاولة منها للفت أنظار المجتمع الدولي لما يجري في تعز وحثه على التحرك قبل فوات الأوان