روسيا تشكك في تحقيقات تحطم طائرة الركاب الماليزية
اغلاق

روسيا تشكك في تحقيقات تحطم طائرة الركاب الماليزية

14/10/2015
حتى الروس يؤمنون بنظرية المؤامرة بدا لهم مريبا الهدف من التحقيق الدولي في ظروف تحطم طائرة الركاب الماليزية قبل عام شرقي أوكرانيا ليس لمجلس السلامة الهولندي سلطة توجيه اللوم لأي جهة من الجهات غير أن تحقيقاته خلصت إلى أن الطائرة تحطمت نتيجة إصابتها بصاروخ أرض جو روسي الصنع معطا آخر مهم المنطقة التي انطلق منها صاروخ وتلك التي تحطمت فيها الرحلة إم إتش 17 تخضعان لسيطرة متمردي أوكرانيا الموالين لروسيا يبدو أن استنتاجات التحقيق الهولندي والتي رحبت بها واشنطن ولندن أكدت شكوكا غربية تشاطرها كييف لا يتحدث الهولنديون عن الفاعل ولا يقدمون أسماء ولكن إليكم المعلومة الأهم كان صاروخا من منظومة باك الروسية انطلق من الأراضي التي تحتلها روسيا ويقول أدرك العالم الحقيقة منذ استخدام الروس الفيتو لاعتراض قرار في مجلس الأمن بإنشاء محكمة خاصة أظنه أمرا شديد الوضوح قد يزداد وضوحا عندما ينشر فريق تحقيق هولندي جنائي نتائجه بشأن الحادثة خلال أشهر لكن من الآن لا تبدو موسكو وحلفاؤها من انفصاليي أوكرانيا في وضع مريح بالنسبة للساسة من الروس ثمة محاولة واضحة لاستخلاص نتائج متحيزة أما مصنعو منظومات الدفاع الجوي الروسية فتبريراتهم فنية يقولون إن الطائرة الماليزية أسقطت بصاروخ قديم الطراز أطلق من منطقة خاضعة للقوات الأوكرانية من يقتنع بهذا الكلام فبالنسبة لكثيرين كل الطرق تؤدي إلى موسكو وربما يواجه الرئيس هناك مشكلة جدية وقعت عليه من الأجواء الأوكرانية لا يعرف كيف سيستغلها الأمريكيون في غمرة خلافات الجانبين على خلفية الملف السوري ولا يعرف كيف سيقنع بوتين الأوروبيين ببراءته من دم مائة وثلاثة وتسعين هولنديا وعشرة بريطانيين وعشرة أوروبيين من جنسيات مختلفة