الطائرات الروسية تشن غارات في سوريا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

الطائرات الروسية تشن غارات في سوريا

01/10/2015
في ريف حمص تصعيد عسكري هو الأول من نوعه منذ عام عشرات الناس سقطوا قتلى في غارات جوية استهدفت مدن ريف حمص وقراه الخاضع لسيطرة المعارضة بدأت الحكاية بغارة جوية استهدفت منازل المدنيين في بلدة الزعفران التي تشتهر بإيوائها آلاف النازحين وشن الطيران الحربي أربع غارات على مدينة تلبيسة تسببت في سقوط عشرات القتلى وعشرات المصابين في حصيلة أولية قابلة للارتفاع لم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل كان لمدينة الرستن نصيب عندما استهدفت بغارتين جويتين سقط فيها ستة قتلى وعشرات المصابين واتهمت مصادر محلية في ريف حمص الطيران الروسي بهذا ارتكاب هذه المجازر وذلك عقب إعلان عدد من المراصد العسكرية التابعة للمعارضة تمكنها من التنصت إلى حديث الطيار مع القاعدة الجوية جرى باللغة الروسية كما يعزز هذا الطرح قوة الانفجارات الناتجة عن القنابل التي ألقتها الطائرات وحجم الدمار الكبير وغير المعتاد قياسا بطيران نظام الأسد هذا وأكد قادة في المعارضة المسلحة أن القصف جاء مباشرة بعد إعلان الكرملين موافقة مجلس الاتحاد الروسي على منح الرئيس فلاديمير بوتين تفويض بنشر قوات عسكرية في سوريا وذلك في وقت طالب فيه بشار الأسد مساعدات عسكرية من موسكو جلال سليمان الجزيرة