ارتفاع نسبة الشيخوخة بالعالم بحلول عام 2030
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

ارتفاع نسبة الشيخوخة بالعالم بحلول عام 2030

01/10/2015
بلغوا من العمر عتيا ولم تعد أيديهم قادرة على بذل المزيد تخطاهم الزمن لكن ما قدموه أياما ذروة عطائهم لن يتخطاهم فسجلهم حافل بجهود أسهمت في بناء مجتمعاتهم ومهما تقادم بهم العمر فإن عطاؤهم لا ينتقص وحقوقهم تستوجب الاحترام وتوفير حياة كريمة إنها شريحة آخذة في التزايد ومن المتوقع بحسب الأمم المتحدة أن يبلغ تعداد المسلمين فوق 60 عاما ما يقارب مليار وأربعمائة مليون عام 2030 ومليارين بحلول عام 2050 ما يقتضي وضع خطة واستراتيجية لضمان بيئة توفر لهم الرعاية والاهتمام ففي المجتمعات الريفية تمسك إمكانيات الدول الفقيرة عن تقديم مزيد من الرعاية لهذه الشريحة وهو الأمر الذي حدا بمنظمات دولية عديدة إلى الدعوة لمواجهة تحديات والآثار التي تطرحها الشيخوخة ومن أبرزها ارتفاع تكاليف المعاشات والرعاية الصحية والاجتماعية ما قد يفرض وبطبيعة الحال زيادة كبيرة في الإنفاق قد تؤدي لإبطاء النمو الاقتصادي في الدول ويعزز الإعلان السياسي الذي اعتمد في مدريد حماية حقوق المسنين ودعا الإعلان إلى القضاء على التمييز والإهمال وإساءة المعاملة والعنف على أساس السن وتضمنت خطة مدريد الدولية توجيهات بشأن الحق في العمل والصحة والمساواة في الفرص في جميع مراحل الحياة ووضع برامج تتيح الحصول على الحماية الاجتماعية والضمان الاجتماعي والمعاشات التقاعدية والتأمين ضد العجز والاستحقاقات الصحية بيد أن هذه الجهود الأممية لمعالجة قضايا الشيخوخة لن تكلل بالنجاح إلا بمؤازرة المنظمات الحكومية والطوعية لتحقيق أهدافها في وضع أنظمة الرعاية كفؤة للمسنين يضعوها أجيال اليوم بأجدادهم وحتما ستكون لأنفسهم عندما تمضي الحياة في دورتها