البرلمان السوداني يجيز قانون حق الحصول على المعلومات
عـاجـل: بومبيو يعرب عن أمله في أن تُسدد المدفوعات السعودية المتعلقة بالتزامات العقود الدفاعية الأميركية بالموعد المناسب

البرلمان السوداني يجيز قانون حق الحصول على المعلومات

28/01/2015
لأول مرة منذ استقلال السودان عام ستة وخمسين أقر البرلمان تشريعا يمنع الحق في الحصول على المعلومات بالقانون وقد نص على تكوين مفوضية تتولى توفير المعلومات لطالبيها وإلزام الجهات المختلفة بنشر معلوماتها الضرورية وقد استثنى إثنتي عشرة جهة من التطبيق واعتبرها معلومات سرية تتعلق بأمن الدولة وأسرارها وهو قانون ترى الحكومة أنه يسير في اتجاه لدعم الشفافية أول إيجابية بإذن الله تعالى حتكون هي تعديل الراكن في مؤسسة الشفافية الدولية واحدة من أهم مسببات وضع السودان في ذيل القائمة هو عدم وجود هذا القانون قصد من هذا القانون حق المواطن في الحصول على المعلومات بصورة عامة غير أن الصحفيين وهم أكثر الجهات بحثا عن المعلومات وصف القانون بأنه يسير في اتجاه تقنين حجب المعلومات وقالوا إن الاستثناءات الواردة في القانون جاءت مطلقة دون أن يشير المشرع إلى معايير ضبط ما هو متاح وما هو محظور تكريس لقبضة الدولة على المعلومات بصورة أشمل حتى المعلومات الشخصية التي تتعلق بالأفراد أصبحت ممنوعة بنص القانون المعلومات التي كان يمكن الحصول عليها من بعض الموظفين أو بعض المصادر داخل الوزارات أصبحت ممنوعة في نص القانون في أسئلة في القانون أنا في رأيي متجاهلة هي مين الجهة الي بتحدد انو المعلومة هذه تكون مستثناة المعلومة هذه خط أحمر المعلومة هذه مش المفروض تنشر لم تكن المعلومات المتداولة في الأوساط المختلفة الصحفية أو البحثية تستند إلى قانون طوال ستين عاما ورغم أن القانون الجديد يأتي على أمل أن يرفع الترتيب السودان من ذيل القائمة في تقرير الشفافية الدولية فإن الآراء تباينت حوله بشدة قانون يمنع حق الحصول على المعلومة يعتبر خطوة نحو الشفافية رغم كثرة الاستثناءات الواردة فيه غير أن نزاهة التطبيق تبقى هي المحك الطاهر المرضي الجزيرة الخرطوم