جبهة النصرة تحاصر مطار أبو الظهور في ريف إدلب
اغلاق

جبهة النصرة تحاصر مطار أبو الظهور في ريف إدلب

27/01/2015
الماء والطعام وجميع الإمدادات اللوجستية والعسكرية هو ما باتت قوات النظام بحاجة ماسة إليه بعد أن ضاق الخناق عليها في مطار أبو الظهور العسكري بريف إدلب إثر سيطرة جبهة النصرة على قرية الحميدية شرق المطار وعلى قرية تل سلموا في غربه بعد معارك دارت بين الطرفين خلال الأسبوعين الماضيين الأهمية الإستراتيجية للسيطرة على تل سلمى والحميدية أول شيء تل سلمى كان استفاد منها فيها أبار ماء صافية كانوا حاطين فيها أنابيب غطاسات ومولدات على الكهرباء يسحب الماء من تل سلمى أمتار قليلة باتت تفصل عناصر جبهة النصرة عن بوابة مطار أبو الظهور العسكري وباتت جميع تحركات عناصر قوات النظام مرصودة دون ان ينفع قصف طائرات النظام اليومي على مواقع جبهة النصرة في إبعادهم أو دفعهم للتراجع عن مواقعهم بل دفعت عناصر جبهة النصرة إلى حفر المزيد من التحصينات والتشبث بالمواقع التي سيطرت عليها هذه القرية من أقرب النقاط إلى المطار وهي نقطة استراتيجية يستطيع من خلاله أن نمنع الطيران من الهبوط في الليل والنهار وهي من النقاط القريبة التي تمهد للاقتحام يوجد في مطار أبو الظهور عددا قليلا من الآليات والأسلحة وطائرات تدريبية وحربية لكن حركتها معطلة منذ منتصف عام ألفين وإثني عشر ويعود ذلك للهجوم الذي شنته المعارضة على المطار في السابق فهل تستطيع النصرة أن تسيطر عليها اليوم وتنهي وجود النظام بريف إدلب الشرقي