الأحداث في اليمن على وقع فراغ سياسي
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

الأحداث في اليمن على وقع فراغ سياسي

24/01/2015
يعودون إلى الشوارع ويعيدون الأمور إلى نصابها إنهم شباب الثورة وقد عادوا واختاروا مكانا لا يخلو من أهمية رمزية لمسيرتهم جامعة صنعاء هناك رفعوا شعاراتهم فلا للحوثيين لا للقاعدة ولا للانقلاب وأن لعودة المخلوع تحت عباءة الحوثيين أو جهرا وعلى رؤوس الأشهاد بل دولة حديثة تمثيل اليمنيين وطوق ثورتهم التي أطاحت بصالح فاختطفت سريعا لعملية تسليم وتسلم انتهت بالبلاد إلى دولة رخوة تسلل الحوثيون ورجالات صالح من ثقوبهاالكثيرة فتصدروا المشهد وأعادوا البلاد إلى ما قبل الثورة بل أسوأ بكثير أن القوى السياسية التي كانت في موقع الحكم المستجد الحوثي يسعى للتحكم والحكم خلف ستار ألمحوا إلى احتمال تشكيل مجلس رئاسي يدير البلاد لمرحلة مؤقتة والتقوا بممثلين عن أحزاب اللقاء المشترك والإصلاح للتأثير على أي حل سياسي مقترح وتوجيه بما يخدم أجندتهم في الوقت نفسه يستعدون ويهيئون للسيناريو موازن هنا في البرلمان يحاصرونه فعليا منذ يوم الخميس يسعون للتأثير في مناقشاته للبت في استقالة الرئيس هادي ثمة ما يتردد ويتم تداوله حول ما يخططون لانفاذه هم وصالح عن طريق النواب دستوريا تنقل السلطة إلى رئيس البرلمان في حال قبلت الاستقالة وهو يحيى الراعي الذي ينتمي إلى حزب المؤتمر الشعبي العام حيث يهيمن صالح ثمة ما يشاع على نطاق واسع عن مسع لصالح لتدويل النار إلى قصره في البرلمان بحيث يعود ظاهرا ولكن بشكل غير مباشر بعد أن أطيح به خاسرا السلطة والنفوذ لكن اليمن ليس صنعاء وحسب ثمة آخرون بينهم القائمون على محافظات جنوبي البلاد هؤلاء دفعتهم المتغيرات وهي كبيرة ومتسارعة للاجتماعي والبحث في تداعيات الأمور أخذ الحراك الشعبي هناك منحا جديدا ففي شبوة مثلا أخذ مسلحو الحراك مكان قوات الجيش وبعضهم رفع أعلام دولة الجنوب السابقة ما يعظم المخاوف من تبعات كارثية لما وصف بالزلزال الحوثي الذي ضرب ما توضع عليه اليمنيون واتفقوا