قوات تشادية تدخل الكاميرون لمواجهة بوكو حرام
اغلاق

قوات تشادية تدخل الكاميرون لمواجهة بوكو حرام

18/01/2015
الحدود بين تشاد وجارتها الكاميرون استنفار للقوات التشادية أما المهمة فهي مساعدة الجيش الكاميرون في حربه ضد جماعة بوكو حرام ولأن الأمر ينطوي على خطورة فقد حضر الرئيس إدريس ديبي وناشد باقي دول المنطقة تشكيل قوة إفريقية لمحاربة بوكوحرام ومساندة الكاميرون من المسلم به أنه مع كل حرب هناك قتلى ودماء وتضحيات نعلم هذا جيد ونستشعره عندما نرسل بجنودنا إلى الكاميرون أو مالي لسنا فيما أن منأن عما يدور في دول الجوار ولن نترك الجارة الكاميرون تواجه بوكو حرام وحدها كما أدعو دول الاتحاد الإفريقي للانضمام إلينا لمواجهة بوكو حرام دخول نحو 400 آلية عسكرية تشادية الأراضي الكاميرونية تزامن مع احتشد المئات في العاصمة نجامينا في إعلان صريح عن مساندة الرئيس في التدخل خارج الحدود حماية للداخل كما يقولون لاسيما بعد تسجيل وزارة الداخلية والأمن العام في تشاد تزايد عدد اللاجئين من نيجيريا وبينهم جنود فارون من نيران بوكو حرام في سابقة هي الأولى على سجلات النزوح حتى الآن تم إحصاء أكثر من 12 ألف لاجئ فيهم نساء وأطفال فيهم رجال وفيهم حتى بعض ممثلي السلطة الأهلية من ضمن الذين تم استجوابهم حوالي 8 عسكري نيجيري هربوا أيضا من نيران بوكو حرام وكان مسلحون بوكو حرام شنو هجوم الإثنين الماضي على قاعدة عسكرية للجيش الكاميروني غير بعيد عن الحدود مع نيجيرا تطور لافت دفع الرئيس الكاميروني بول بيا إلى طلب العون من نظيره التشادي شأنه شأن مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى غرب إفريقيا بدعوته كل من نيجيريا والكاميرون وتشاد والنيجر وهي الدول الأربع المهددة بشكل مباشر من بوكو حرام دعاها إلى الاتفاق على هيكل قيادة واستراتيجية لتشكيل قوة إقليمية لمواجهة المتشددين