حزب الأمة السوداني يتهم جهاز الأمن بعرقلة الحوار
اغلاق

حزب الأمة السوداني يتهم جهاز الأمن بعرقلة الحوار

09/09/2014
اعتقال سياسيين والإفراج عن آخرين هو جزء من مشهد لساحة السودانية في ظل استمرار الحوار الوطني فبعد شهر من الاعتقال أطلقا صرحوا مريم الصادق المهدي نائب رئيس حزب الأمة المعارض في عقد توقيع حزبه اتفاقا مع الجبهة الثورية المسلحة مريم المفرج عنها اتهم جهاز الأمن السوداني بعرقلة الحوار الوطني لكنها في الوقت ذاته جدد تمسك حزبها بالحوار كمنهج لحل الأزمة السودانية عاما على معهم ومع وسياسيا مع إيران أه لها إسلام الجوار وكل بموجب هو وما بين جيل وهو ما لا الآن انتخابات أحزاب أخرى في المعارضة ترفض المشاركة في الحوار إلا وفق شروط تقول إن في مقدمتها إلغاء القوانين المقيدة للحريات والحكومة الانتقالية رؤيتنا لحل الأزمة سلميا التين ب بتصفية هذه ال النظام نظام الحزب الواحد واستبداله بنظام تعددي عبر حوار سياسي ليكون تكلفته أقل تكلفة خيار ثاني وهو الانتفاضة الشعبية غير أن الأحزاب المشاركة في الحوار الوطني ترى أن الحوار فرصة لتحقيق التحول الديمقراطي من خلال مناقشة قضايا الهوية والحريات العامة والحرب والسلام هذه القضايا ما حديثا يمكن أن تعكس تحولا لمصلحة لمصلحة كوريا مصلحة البلد ما لمصلحة التحول الديمقراطي ذلك قديم الإخوة تفاؤل من الأحزاب التي رفضت المشاركة في الحوار الوطني وتشكيك من أحزاب أخرى تنتظر مزيدا من الحريات تثبت جدية الحكومة للدخول في الحوار شوط طويل إذن أمام الفرقاء السودانيين لتسوية الأزمة الطاهر المرضى الجزيرة الخرطوم