بيان باريس تكذيب للربط بين الإسلام والإرهاب
اغلاق

بيان باريس تكذيب للربط بين الإسلام والإرهاب

09/09/2014
بعض ممثلي مسيحيي الشرق في طريقهم إلى مسجد باريس للقاء مسؤولين عن أهم المنظمات المسلمة في فرنسا لقاء لإظهار تضامن الجالية المسلمة في فرنسا مع مسيحيي الشرق اللقاء تمخض عنه صدور وثيقة سميت بيان باريس تضمنت خاصة شجب أهم المنظمات الإسلامية في فرنسا استهداف المسيحيين في العراق وسوريا على يد مسلحين الدولة الإسلامية قد عبر عدد من مسؤولي مسيحيي الشرق عن ارتياحهم للمبادرة نحن سعيدين جدا بهذه المبادرات اليوم اللي هي مبادرة مشتركة بين رابطتنا اللي هي رابطة مسيحيي الشرق خطأ وبين جامع باريس ونرجو أن كرسالة إلى مسلمي فرنسا يعرف بأنا ما يقوم به مجرمي ما يسمى بالدولة الإسلامية في العراق ضد المسيحيين هي جرائم لا تتعلق بالإسلام ولا يمثلون الإسلام ونتمنى أيضا أن يعرف من أه مجدي مسيحيي فرنسا أن الجالية الإسلامية في فرنسا ليست معا دولة العراق الإسلامية في المؤتمر الصحفي الذي عقب اللقاء حرص ممثلو الجالية المسلمة في فرنسا على اغتنام المناسبة لتوجيه رسائل إلى بعض الدوائر الإعلامية والسياسية التي تحاول الخلط بين مسلمي فرنسا والتطرف خلط غذاه في المدة الأخيرة استطلاع للرأي أجرته على غير العادة في فرنسا مؤسسة روسية وزعم أن ستة عشر في المائة من الفرنسيين يتعاطفون مع مسلحي الدولة الإسلامية وقد شكك بعض الناس في نزاهة هذا الاستطلاع كما شككت فيه مجلة الإكسبرس الفرنسية وأشارت إلى وجود تناقضات كثيرة في نتائج مزعومة ديني المهندسين أغلب المسلمين ليسوا جهاديين ولا همجي ولا إرهابيين ويجب أن يتوقف بعض الأشخاص عن دفع الناس في هذا البلد إلى كره الإسلام وذلك حفاظا على العيش المشترك فقد أظهر المسلمون في كل الأوقات أنهم يحترمون قيم الجمهورية والقيم الإنسانية وفي انتظار مؤتمر دولي بشأن مسيحيي الشرق يعقد في باريس نهاية العام الجاري تقرر تخصيص خطبة الجمعة القادمة في جميع مساجد فرنسا للتضامن مع مسيحيي الشرق فرد بوزيان الجزيرة باريس