تبدد آمال الشارع الفلسطيني بإنهاء فعلي للانقسام الداخلي
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/20 هـ

تبدد آمال الشارع الفلسطيني بإنهاء فعلي للانقسام الداخلي

08/09/2014
السلطة الفلسطينية أم فوجئوا هذا ال التناقض هذا ال أه أبطالك الذي يعيش المواطن الفلسطيني والموظف الفلسطيني وكثيرا ما أثر في نفسيتنا وأثروا في حتى في أدائنا الوظيفي في داخل الوزارات المؤسسة الحكم الموظف أم حكومة اتهمت الرئيس محمود عباس أه لحركة حماس مستهزئا أه وتحريضية وغير مبرر أه مست ب بالمصالحة والتوافق الوطن الفلسطيني نحن لا نقبل أن تكون هناك سلطة شكلية في غزة أما هذه السلطة مسؤول عن كل شيء أو لا يمكن أن تعالج السلطة جزئيات وأه تترك بقية القضايا هذا هو الإشكال الحقيقي أبو الخروج من الواضح أننا دخلنا نفق جديد في علاقة الفلسطيني الداخلية سيلقي بظلاله السلبية على موضوعات بيعت الإعمار في غزة المعابر مغلقة رواتب موظفين إل المجمدة وكل ذلك سيأخذ أبعاد سلبيا في الواقع الفلسطيني الداخلي