مدينة تييغلو جنوبي الصومال تعيش أوضاعا إنسانية سيئة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

مدينة تييغلو جنوبي الصومال تعيش أوضاعا إنسانية سيئة

05/09/2014
بين مطرقة الجفاف وسندان القتال تقبع مدينة كيسمايو جنوبي الصومال تعيش المدينة على وقع تدهور مستمر في الأوضاع المعيشية والإنسانية منذ سنة الهادي بو وهذه هي المرة الأولى التي تحظى فيها المدينة بزيارة رئيس الوزراء عبد الوالي شيخ أحمد بعد سيطرة الجيش الصومالي وقوات الاتحاد الإفريقي عليها عقب معارك أدت إلى انسحاب مقاتلي حركة الشباب المجاهدين منها أولا صينيو وصلنا إلى كيلو لمشاركة الأهالي فرحتهم في استعادتهم حريتهم وأيضا لتفقد أوضاعهم واحتياجاتهم وهم بحاجة إلى مساعدة عاجلة وفور عودة سأعمل مع الحكومة لتوصيل هذه المساعدات لم يخف سكان تلك لو خيبة أملهم في عدم وصول المساعدات الغذائية التي ينتظرونها بفارغ الصبر مع الوفد الحكومي وتعالت أصواتهم بالشكوى ط نعاني من مشكلة كثيرة ونحن بحاجة إلى كل المساعدة موسم الأمطار تأخر والمواشي نفقات نطالب الحكومة بالإسراع في مساعدتنا تقع مدينة طيب لو في إقليم تقول بين مدينة بيدوا جنوب غربي الصومال ومدينتي بلدوين وسط البلاد وهذا ما أكسبها أهمية إستراتيجية كبيرة وقد خضعت لسيطرة حركة الشباب المجاهدين على مدى أكثر من سبع سنوات لكن هذه الأهمية الجغرافية للمدينة كانت مصدر معاناة بالنسبة لسكانها الذين يشكون من سوء التغذية وانتشار الأمراض طبعا هاجس أم لا يعاني من الجفاف ونقص الغذاء وهذا ما يسبب حالات انتفاخ البطن لدى السكان بالإضافة إلى الحصار المفروض على المدينة فلا يتمكن أحد من الخروج أو الدخول بسهولة أه أه على أمل أن يتغير واقعهم المأساوي يترقب سكان يجب أن تفي الحكومة بوعودها في بسط الأمن والاستقرار وإشباع البطون الخاوية