معارك بين الجيش السوري والمعارضة المسلحة
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

معارك بين الجيش السوري والمعارضة المسلحة

04/09/2014
لم يستمر الهدوء كثيرا في الجيش السوري من الجولان المحتل حيث محافظة القنيطرة احتدمت المعارك مجددا بين كتائب المعارضة وقوات النظام على أكثر من ج بالنتيجة سيطرة المعارضة على سرايا عسكرية في مناطق جوليا يعني في وتمهيد تطورات تأتي في سياق معركة جديدة تشارك فيها مجموعة من الكتائب والفصائل وهي المعركة الثانية بعد أخرى كانت بدأت قبل نحو أسبوعين سيطرت فيها المعارضة على معبر القنيطرة ومعظم الشريط الحدودي مع الجولان المحتل الجيش النظامي اختفى برواية معتادة حول تلك المعركة نقلتها عنه وكالة سانا الرسمية إذ قالت إن وحدات من الجيش قضت على من وصفتهم ب المجاميع الإرهابية في ريف القنيطرة بينما تشير الأنباء فصل كما إلى المنطقة مئات الجنود لا سيما إلى مدينة خان الرابعة كما رد بقصف مكثف على قرى قريبة من خط الأهداف العسكرية البعيدة ترى المعارضة أن بسط نفوذها على القنيطرة يفتح الطريق للوصول إلى ريف دمشق الغربية حيث ها طهران وسع سعى وكان أكر وبالتالي قطعوا أهم طرق إمدادات الجيش النظامي في تل الحار وفي خلال العسكرية في الجنوب السوري وهو لمعركة القنيطرة ولا شك أهداف سياسية تجلت بعد أن اتخذت بعدا دوليا عقب احتجاز جبهة النصرة خمسة وأربعين جنديا فيجي يعملون مع قوات حفظ السلام الدولية مصير الجنود لم يحسم بعد في ظل تمسك النصرة بعدد من المطالب كرفع اسمها عن قوائم الإرهاب الدولية ومساعدة المناطق المحاصرة يضاف إلى ذلك تعليق المفاوضات الجارية لإطلاق سراحهما كما أعلن الجيش الفيجي وهو توقف اعتيادي في مثل هذه الظروف بس ما اعتبره قائد الجيش الفيجي واضعا إياه أي تعليق المفاوضات في سياق المناورات