تأجيل النطق بالحكم على حسني مبارك
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

تأجيل النطق بالحكم على حسني مبارك

27/09/2014
القضية بدأت بتسعة آلاف مئتين أربعة وثمانين ورقة هل تعلموا أن القضية بعد المداولة أمام المحكمة السابقة ومحكمة النقض ولغاية النهار ده الصبح باستثناء أللي انتو بتشوفوه معروض قدامكم في الحيط بلغت قرابة خمسة وخمسين ألف ورقة المتحدث هو المستشار محمود كامل الرشيدي رئيس محكمة الجنايات والتوقيت مايو ألفين وثلاثة عشر أما الموضوع فهو بداية جلسات إعادة محاكمة الرئيس المخلوع حسني مبارك ونجليه ووزير داخليته وستة من معاونيه في القضية المعروفة بمحاكمة القرن أما الرقم فهو عدد أوراق القضية واليوم يفاجئ الرجل الجميع برقم آخر في القضية ذاتها لو تخيلنا إن الورق للعنصر الأول بس وللعنصر الثاني حنسيب العنصر المتعلق بينا العنصرين دول بس في مائة وستين ألف رقم استند إليه لتبرير تأجيل النطق بالحكم شهرين فيما قد تكون سابقة من نوعها ليس هذا هو الأمر الغريب في المحاكمة بل كان اغرب منه سماح القاضي لإحدى مذيعات القنوات الفضائية الخاصة بفض الحراز وإعداد تقرير تلفزيوني وهو ذاته الذي وافق لهذه القناة التابعه لأحد أقطاب الحزب الوطني المنحل بالبث الحصري للمحاكمات بحيث لم يكون دور الإعلام الرسمي سوى النقل عنها خارج القاعة كان المشهد غريب أيضا فأنصار مبارك يقومون بالاعتداء على أهالي ضحايا شهداء ثورة يناير والأمن لم يتدخل إلا بعد محاولة الأهالي الرد محاكمة اليوم أثارت استياء العديد من الجهات القانونية والقضائية فقد شجبتها جبهة استقلال القضاء لرفض الانقلاب وأكدت الجبهة في بيان أنه كان من الممكن للمحكمة تقدير التوقيت المناسب والأوراق التي تحت يديها قبل أن تحدد موعدا ثم تقوم بإرجاء وأن الأصل القانوني إعلان القاضي منطوق الحكم ثم إيداع الأسباب خلال شهر ولا يحق له قانونا أن يشق له طريقا معيبا يثير الشك والريبة فضلا عن أنه من غير الجائز قانونا أن يشارك من لا صفة له في عرض أحراز القضية وبعد كل هذا يترقب الجميع حكم القاضي في أشهر محاكمة مصرية حتى الآن