معاناة سكان طوز خورماتو شرقي تكريت بالعراق
اغلاق

معاناة سكان طوز خورماتو شرقي تكريت بالعراق

15/09/2014
تعيش مدينة طوزخورماتو شرقي صلاح الدين على وقع العمليات العسكرية التي تشهدها باقي مدن المحافظة الأخرى فقد شهدت المدينة عدة مواجهات بين قوات البشمركة ومسلحي تنظيم الدولة الإسلامية جنوبي المدينة لكن التوتر اشدد فيها عقب دخول قوات الحشد الشعبي المدعومة من الحكومة العراقية وحرقها عدة قرى وبلدات انسحب منها تنظيم الدولة وهي تنافس الآن قوات البشمركة في سيطرته على طوزخرماتو وأقامت نقاط تفتيش وهو ما أثار اعتراض البشمركة قوات الأمن الكردية هي من أمنت المدينة وليس الحي ولن نسمح لأية قوة غريبة بفرض نفسها هنا نعم ربما مارست بعض الخروقات في طوزخورماتو بمداهمة البيوت لكن قوات الأمن الكردية وصلت إليها ومنعتها من مداهمة البيوت ويوم أمس قمنا باعتقال عدد من أفراد كتائب حزب الله التي أرادت نصب سيطرة داخل المدينة تم حجزهم التحقيق معهم هذه الأوضاع إلى جانب غياب مؤسسات الدولة إثر انسحابها عقب الانهيار الأمني للقوات العراقية في حزيران جون الماضي أثرت على الوضع العام في المدينة وخصوصا من ناحية الخدمات العمومية وإدارة المدينة نفتقر أحنا البلديات الشوارع مالتنا يعني منطقة غير لائقه يعني أكو قسم الاوساخ وهذا متراكم قعد يشعلون النار وهذا ما حلو اجتياح قرى وبلدات طوزخورماتو حرقها من قبل مليشيات الحشد الشعبي زاد من مخاوف سكان المدينة وخصوصا من إمكانية تصادمها مع قوات البشمركة الكردية وهو ما تسبب في تريث سكانها الذين نزحوا منها في العودة إلى ديارهم الوضع المعيشي هنا في تراجع فالمدينة أصبحت ساحة للتحركات العسكرية ومنطقة لتقاسم النفوذ بين قوات البشمركة وكتائب الحزب الشعبي أيوب رضا الجزيرة مدينة طوزخورماتو