مؤتمر باريس لا يحظى باهتمام النازحين العراقيين
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

مؤتمر باريس لا يحظى باهتمام النازحين العراقيين

15/09/2014
هذا الجسر بالنسبة لهؤلاء النازحين لا يؤدي إلى مكان هو فقط شبه سقف يحميهم من حرارة الشمس دون أن يقيهم وأطفالهم من الغبار والهدير المزعج الذي تثيره آلاف السيارات المتلاحقة في طريق السير السريع هذا منذ خمسة وأربعين يوما ونحن هنا تحت هذا الجسر فررنا من سنجار الحكومة لم تقدم لنا شيئا يذكر أطفالنا يعانون ويتعرضون لأمراض في هذه الظروف العصيبة هذا المكان أسوء من حظيرة حيوانات من المخزي ان نترك مدة أطول أكثر من مليون وثلاثمائة ألف نزحوا حتى الآن إلى إقليم كردستان العراق وهم في العراء يفترشون الأرصفة والمدارس والمباني قيد الإنشاء معظمهم لا يعلم شيئا عن مؤتمر باريس الدولي الذي عقد لمناقشة ما آلت إليه أحوالهم بسبب تنظيم الدولة الإسلاميه لا أعرف شيئا عن أي مؤتمر كل ما أعرفه أن حالتنا سيئة وأطفالنا مهددون بالموت وضياع مستقبلهم نطالب العالم بإنقاذ مناطقنا من سيطرة المسلحين وإنقاذ أقربائنا المحتجزين عندهم قد يتحمل هؤلاء النازحون العيش في ظل هذه الظروف العصيبة لكن ما هو أصعب قادم مع فصل الشتاء بأجوائه القاهرة وبرد لياليه القارص الأمر الذي يضع المجتمع الدولي أمام اختبار إنهاء هذه المرحلة بأسرع ما ممكن معظم هؤلاء النازحون لا يعرفون أن مؤتمرا دوليا كبيرا قد عقد بشأنهم ما يعرفونه فقط هو أن معاناتهم مستمرة في هذا العراء أمير فندي الجزيرة دهوك