شبكة الجزيرة تنعى الزميل محمد القاسم
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

شبكة الجزيرة تنعى الزميل محمد القاسم

12/09/2014
محمد عبد الجليل القاسم شهيد جديد تنعاه شبكة الجزيرة الإعلامية ليلحق بركب الشهداء الذين قدمتهم الجزيرة ثمن لنقل الحقيقة في سوريا سبقه في ذلك الشهيد حسين عباس المنتج المتعاون مع قناة الجزيرة والذي استشهدا في ريف دمشق الشهيد محمد المسالمة الحوراني المراسل المتعاون مع قناة الجزيرة صنفت سوريا خلال الأعوام الأخيرة كأخطر البلدان على الصحفيين في العالم وقد دفعت الجزيرة الثمن الأكبر لذلك نظرا لكونها القناة العالمية الأكثر حضورا في الساحة السورية بلغ الأمر بالتلفزيون السوري الرسمي أن يبث إعلانا مكافأة بملايين الليرات لمن يقبض على مراسلها كل أو تختلف المنظمات الصحفية على أعداد الصحفيين والناشطين الإعلاميين الذين قتلوا في سوريا لكن المؤكد أنهم بالعشرات وأن النظام السوري يحمل مسؤولية قتل معظمهم منذ ما قبل الثورة صنفت منظمة مراسلون بلا حدود الأسد على قائمة صيادي الصحافة واستخدمت صورته في العام الماضي كدلالة رمزية على تلك القائمة بل إن أهم الأسباب التي أدرجتها المنظمة لإضافة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لتلك القائمة هو دعمه للأسد وما يرتكبه من جرائم بحق الصحفيين كذلك إضافة منظمة جبهة النصرة وتنظيم الدولة الإسلامية إلى قائمة الصيادين تلك لاسيما مع مشاهد بثها التنظيم مؤخرا لإعدام صحفيين أمريكيين تنظر العديد من المنظمات الصحفية لسوريا على أنها السجن الأكبر للصحفيين في العالم قتل النظام في سجونه عشرات منهم تحت التعذيب فيما لايزال مصير كثير من الصحفيين في سجونه أو سجون تنظيم الدولة الإسلامية مجهولا الصحافة وعدساتها كانت وما زالت ضحية أولئك الذين تضيق صدورهم من افتضاح حقيقة ممارساتهم لكن المؤكد أن قتل الشهود لم يقتل الحقيقة يوما