تـصميم المواقع الإلكترونية يشهد إقبالا لافتا في موريتانيا
اغلاق

تـصميم المواقع الإلكترونية يشهد إقبالا لافتا في موريتانيا

01/09/2014
بابا ولد يعمل في مجال تصميم المواقع الإلكترونية في موريتانيا منذ عدة سنوات هنا يشرف على تكوين عدد من العاملين في القطاع الخاص على أهمية المواقع الإلكترونية جواز سفر الشركة تدخل به العالم الافتراضي الشركات وكان الكبير والصغير وبرر حكوميون ذاته أهمية عن على واجهة لحركة حماس موريتانيا سياسية بالمعسكر موفدا سكان تبعات أرمنت يعني الأفغاني موضوع أدرك الفنيون سريعا أهمية هذا التخصص النادي في موريتانيا والفوائد التي يمكن تحقيقها من خلاله على المستوى الاقتصادي حيث ظهرت مواقع متخصصة مثلا في مجال الإعلانات المجانية والتشغيل عراقيل دوليون بهذا المجال تخوف الكثير من الجبناء وضع سواء كانوا سبل عموما نفوسهم وبمعلومات ذات أهمية أم ومن لاختراق غرسا إضافة إلى وضوح الرؤية لدى زبانى حول محتوى وتصفية الصحافة هي أكثر من استفاد من هذه الخدمة حيث يمكن إحصاء ما يزيد على مائتين موقع إخباري إلكتروني تتنافس على نشر المعلومات وإجراء التحقيقات الإخبارية لكنها تلفت إلى تواضع الخدمات المقدمة من طرف الفنيين المشرفين على مواقعها تعتمد بشكل أساسي على مصممين هوات يفتقده يفتقرون للاحترافية هذا طرح لنا مشاكل ثانيا نتعايش معها بشكل يومي أحيانا يقع الموقع أحيانا نواجه مسائله يخالل المواد ورغم هذه المآخذ الفنية تحظى المواقع الإلكترونية بنسبة إقبال كبيرة حيث أصبحت من أهم مصادر المعلومات نظرا لتعدد ها وتنوع محتوياتها وإمكانية التفاعل معها شيئا فشيئا تصنع موريتانيا لنفسها وجيهة متعددة الألوان والمضامين على الشبكة العنكبوتية ويبذلون فنيون المتخصصون جهودا كبيرة لزيادة هذا الحضور وتحسين فيما يتعلق بتصميم المواقع وزيادة مساحتها التخزينية وحماية المعلومات المدرجة عليها سونتر بالجزيرة