الأمم المتحدة تفاوض جبهة النصرة
اغلاق

الأمم المتحدة تفاوض جبهة النصرة

01/09/2014
وقف إطلاق النار في الجولان من الجانب السوري يشتعل بالجديد هنا عند توارى العالمي والحامدية في مدينة القنيطرة يشتبك الجيش النظامي مع قوات المعارضة السورية المسلحة يسقط مقاتلو المعارضة العالم السوري الذي كان يرفرف وسط المدينة بينما يحتشد جنود قوات حفظ السلام الدولية المعروفة ب الإنتنوف داخل قاعدتهم على الجانب الواقع تحت سيطرة إسرائيل مراسل الجزيرة في القنيطرة يفيد بأن قوات المعارضة سيطرت على خدمة الحديدية وهي نقطة تقدم باتجاه مدينة البعث مركز الثقل وجود قوات النظام به الاشتباكات كانت أسفرت عن سقوط قذيفة هاون في الجانب الإسرائيلي وهو ما حدا بالجيش إلى إعلان المناطق المتاخمة مناطق عسكرية في العلاقة المتوترة بين المعارضة وقوات حفظ السلام في الجولان السوري قناة حوار أولية تقول مصادر للجزيرة إن الأمم المتحدة عينت مندوبين للتفاوض مع جبهة النصرة بخصوص إطلاق سراح خمسة وأربعين من جنودها الفيجيين الذين احتجزتهم الجبهة بعد سيطرتها على معبر القنيطرة في هضبة الجولان المعارضة المسلحة تؤكد أن الأمم المتحدة سلمت أربعة مقار أخلتها إلى الجيش النظامي معركة المعارضة كانت قد بدأت منذ نحو أسبوع للسيطرة على مواقع النظام في ريفي القنيطرة