- رابطة الدفاع الإنجليزية

 - مرجعيات سياسية وعقائدية

 - حظر بناء المسجد

 - المسلمون ضحايا العنصرية

 - عنصرية الهوية

 - تقاعس واستياء

 - يمين متطرف

 - مهاجرون في بلد الضباب 

مدين ديرية
أحمد خورشيد
ليس جونز
ريتشارد ليست
أستيل دوبولاي

 

تومي روبنسون/ زعيم رابطة الدفاع الإنجليزية: قد سلبت الحريات عبر أمتنا كلها وأيام الإسلام المتطرف في جميع أنحاء بلدنا قد ولت..

 

مدين ديرية/ صحفي ومصور : هذه الفئة من الناس أيضأً يحكمها خطاب سياسي، هناك صلات مع المنظمات والأحزاب القومية ، والعنصرية في أوروبا..

 

[تعليق صوتي]

 

أنتم مستعدون للموت، تخيل بلادك وقد غزاها الجهاديون، عندئذ ستصبح الشريعة هي القانون، وسيحل كافرون في وطنك، ستفقد حقوقك ولا سيما حقك في الحياة في مسقط رأسك، وستفقد أملاكك وعيالك.

 

كريم دينس/ مغني راب: عندما يفقد الناس وظائفهم فإنهم يبحثون عن كبش فداء، دائما يعتبروننا مهاجرين، أتينا من بلادنا لنصرف خيرات تلك البلاد..

 

أحمد خورشيد/ الرابطة الإسلامية دادلي: الرسالة الموجهة للمسلمين، أنهم لا ينتمون إلى هذا البلد..

 

بي بي سي نيوز نايت: تجري الشرطة في عدة مقاطعات تحريات عن رابطة الدفاع الإنجليزية لمعرف من هم وتحديد خطرهم على الأمن والنظام.. 

[شريط مسجل]

 

نحن الأغلبية الكبرى في هذا البلد، ولن نسمح للنازيين بالتحكم في حياة الجمهور البريطاني. يجب على الجميع أن يستيقظوا نحن هنا وسنبقى هنا، نحن ننمو في القوة، نحن نتزايد في العدد، نحن باقون.

 

رابطة الدفاع الإنجليزية

 

المعلق: آيلسبيري عاصمة مقاطعة إنجليزية لا تبعد كثيراً عن لندن، تتميز بالإستقرار الشديد، وقد عاش فيها المسلمون منذ وقت بعيد جداً، تحدثت إلى رجل يعمل منذ ما قبل ثلاثين أو أربعين سنة في مستشفى المدينة حيث يمثل المسلمون ركناً راسخاً من أركان المجتمع.

 

آلان ويلسون/ أسقف باكنغهام: أرى أن المدينة عرضة للخطر بسبب موقعها وأعتقد كذلك أنه يوجد فيها نحو 50 شخصاً ينتمون لرابطة الدفاع الإنجليزية.

 

المعلق: إشترك في تأسيس رابطة الدفاع الإنجليزية عضو سابق في الحزب الوطني مع مجرم عنيف يدعى ستيفن ياكسيلنون الملقب تومي روبنسون ومع شخص أُدين بالإتجار في المخدرات يُدعى بوراي.

 

[معلومة مكتوبة]

 

جويل تيتوس يقول إنه يعارض الحزب ولكنه قبل مصادقة أنصار الحزب على موقع يوتيوب.  

 

المعلق:  ألتقطت لستيفن لينين صورة وهو يحضر إجتماع الحزب الوطني البريطاني مع مسؤول مخضرم من الحزب ينكر الهولوكوست يدعو ريتشارد إدمونز ومع شخص يهاجر بعضويته في جماعة نازية تدعى جمعية التاسع من نوفمبر.

 

ريتشارد ليست/ قائد الشرطة المحلية: تعتبر رابطة الدفاع الإنجليزية منظمة مناهضة للجهادية أسست شهر مايو أيار عام 2008، كانت هناك مظاهرة قام بها مسلمون راديكاليون في مدينة لوت أثناء استعراض أُقيم لجنود بريطانيين عادوا من مهام قتالية في الخارج، وللرابطة موقع في الإنترنت، وتتمتع بقدر من التنظيم حيث يمكنها تجميع أعداد ضخمة من الناس.

 

مدين ديرية: إنه تنظيم كبير كما نشاهد بدأوا بـ 15 شخص وبسرعة الآن ما يعادل 3 آلاف شخص، أيضاً الجميع يحملون الأعلام، واللافتات وأيضاً اللافتات تمت بعناية دقيقة تم إختيارها بما تناسب القانون البريطاني، ولكن جميعها هي معادية للإسلام .

 

ريتشارد ليست: الإحتجاج الذي قامت به الرابطة اليوم يُعد حدثاً غير مسبوق، حيث لم يحدث أبداً شيء من هذا القبيل في آيلسبيري.

 

 راج خان/ رئيس بلدية آيلسبيري السابق: يسعى أناس من خارج آيلسبيري إلى زعزة إستقرار هذه المدينة في مرحلة حرجة خلال هذا الركود الإقتصادي لعل هذا المشكلة تكلفنا حوالي مليون جنيه يمكن إنفاقها على مستشفياتنا وأطفالنا وشرطتنا هذا أمر غير مقبول.

 

مدين ديرية: هذه الإحداثية بالفعل هي خطر بالدرجة الأولى، ففي كل مرة هناك الشتائم ضد الإسلام. 

 

ريتشارد ليست: لقد أرهقت الإستعدادات بلدية المدينة، حيث إستمرت أكثر من شهرين إستنزفت موارد الشرطة، لكن هدفنا دائماً ضمان سلامة الجمهور.

 

آلان ويلسون: الوضع محزن جداً، فالمدينة عرضة للخطر، لكننا نأمل صادقين ألا يعودوا لكي لا ينغصوا على سكان المدينة وتجارها حياتهم.

 

بيتر/ مناصر لرابطة الدفاع الإنجليزية: هناك من الناس من يريد أن يصورنا كأناس متعصبين، القضية هي أنه بصرف النظر عن لون البشرة فإن الجميع يجب أن يعيشوا في هذه المدينة، ولكن ستحدث مشاكل.

 

مناصر لرابطة الدفاع الإنجليزية: كثير من الأجانب يفدون إلى آيلسبيري ويزاحمون أهلها في المساكن والوظائف.

 

مناصر لرابطة الدفاع الإنجليزية: لا نعادي أي عرق من الأعراق أو أي معتقد أو دين أو بلد، لكننا نتوقع من المهاجرين أن يحترموا ثقافتنا .

 

داني/ باحث وناشط: على مستوى العضوية، إذا إطلعت على شبكات الصداقة والآراء التي يعبر عنها أنصار رابطة الدفاع الإنجليزية في الفيس بوك واليوتيوب فسيتضح لك أن التأييد للحزب الوطني البريطاني وأحياناً العنصرية العنيفة هو تأييد راسخ لأنصار رابطة الدفاع الإنجليزية العاديين.

 

مناصر لرابطة الدفاع الإنجليزية: أنا أؤمن بالحزب الوطني البريطاني وكما يقول نيك جريفين علينا أن نهب كي نصوت للحزب الوطني البريطاني .

 

استيل دوبولاي/ ناشطة حقوق الإنسان: ثمة غضب كبير فعلاً رابطة الدفاع الإنجليزية تقول أنها لا تعادي الإسلام والمسلمين، أما في الواقع فما عليك إلا أن تستمع إلى بعض أناشيدها.

 

الله، الله، من هو الله؟ الله، الله، من هو الله؟ الله، الله، من هو الله؟

 

استيل دوبولاي: من الواضح أنه ثمة تحريض ضد المسلمين يُعبر عنه في وسط المدن، فتحدث فرقة في المجتمع، والناس يتابعون الموقف ويخشون أن يصيبهم سوء.

 

المعلق: حُكم على عضوين في رابطة الدفاع الإنجليزية بالتحريض على القتل العنصري وصنع أسلحة كيمياوية ، أُعتقل بضعة أشخاص من أصل رابطة الدفاع الإنجليزية لإتهامهم بحمل أسلحة والظهور بها على الفيس بوك، لا يوجد في الوقت الحاضر دليل على تسليح منظم لرابطة الدفاع الإنجليزية، ومع ذلك تشير الرابطة إلى مجموعاتها المحلية باعتبارها فرقاً وهي عبارة عسكرية .

 

راج خان:  يتعرض المسلمون حالياً لحصار من هؤلاء الناس، أنا مسلم وأفخر بإنني خدمت آيلسبيري وأقول لرابطة الدفاع الإنجليزية إذا أردتم التعبير عن مظالم مشروعة فقد شرعت أبوابي لتأتوا إلي وتتحدثوا معي.  لكننا لن نقبل أي تطرف أو تقويض لنسيج مجتمعنا البريطاني . 

 

مدين ديرية: يُعتقد على نطاق واسع أن هذه الرابطة على صلة وثيقة بالحزب الوطني البريطاني .

 

المعلق: لا أعتقد أن رابطة الدفاع الإنجليزية تأسست بناء على تعليمات من نيك جريفين رئيس الحزب الوطني البريطاني، لكنها تأسست على يد أنصار للحزب لا يزالون يتزعمونها، وهكذا فهؤلاء الناس يستخدمون الرابطة على الأقل كوسيلة لتنفيذ برنامج سياسي يميني.

 

استيل دوبولاي: ظهور الرابطة جدير بالاهتمام ، لا أدري إن كان يُعزى إلى تركيز الحزب الوطني البريطاني في مرحلة لاحقة على الفوز بمقاعد في البلديات والميل إلى الإتجاه السياسي العام مما ترك وراءه فراغاً ملأته الرابطة .

 

ريتشارد ليست: من الواضح أن لديهم أعضاء أساسيين يناصرهم متشددو كرة القدم، وهكذا ثمة كثير من مشجعي كرة القدم في هذه المنظمة.

 

داني: كونت رابطة الدفاع الإنجليزية فريقاً قيادياً من 12 عضواً، يشكلون تحالفاً  من العنصريين، ومتشددي كرة القدم، وتنفي الرابطة إرتباطها بالنازيين، والواقع أنها تستمد التأييد من اليمنيين الذين أُبتلي المجتمع البريطاني بهم على مدى عقود من الزمن، أما معظم البريطانيين، فيحتقرونهم لأنهم يلحقون العار بالمملكة المتحدة.

 

آلان ويلسون: إنهم أُناس حياتهم جوفاء يدفعهم الخوف والجهل، عندما يجتمع الخوف مع الجهل، يحدث إضطراب.

 

مدين ديرية:  الحكومة البريطانية في بداية نشأة هذه الرابطة أعلن وزير بريطاني أنها تشكل تهديداً وخطراً على الأمن القومي البريطاني، أيضاً على وحدة الصف في بريطانيا.

 

مرجعيات سياسية وعقائدية

 

المعلق: كثير من ضباط الشرطة يحملون أفكاراً يمينية وينسبون معارضي الفاشية إلى اليسار الراديكالي، بينما أمضى كثير منهم سنوات وهم يكافحون مشاغبي كرة القدم الذين أصبح منهم قياديون في رابطة الدفاع الإنجليزية.

 

ريتشارد ليست: بالنسبة لتصدي الشرطة لرابطة الدفاع الإنجليزية، فكما رأيتم في المظاهرة اليوم لدينا أساليب لمعالجة هذا النوع من الاحتجاجات، أما بالنسبة لي كقائد شرطة في هذه المنطقة أرى أن الخوف والترهيب هو الذي يجمع أفراد هذه الفئة من جميع أنحاء البلاد وهنا يكمن الخطر .

 

مدين ديرية: هناك مسؤولون في بريطانيا ضد الإسلام فهؤلاء إنجروا وراء هذا الخطاب السياسي المعادي للإسلام .

 

المعلق: تسعى رابطة الدفاع الإنجليزية جاهدة للتحالف مع حزب الشاي في أميركا ومع الصهاينة على أمل الحصول على تبرعات مالية من الأميركيين ومن اليهود وليس لأسباب عقائدية سياسية .

 

ريتشارد ليست: تلك مسألة سياسية بطبيعة الحال يصعب علي كضابط شرطة أن أُفتي فيها، هناك علامة إستفهام لا بد من العودة إلى مراجع أكاديمية تتعلق بهذه الجماعات لمعرفة ما إذا كان قد حدث فراغ سياسي أتاح الفرصة لجماعات كرابطة الدفاع الإنجليزية كي تنتشر .

 

داني: نُجمع معلومات عن رابطة الدفاع الإنجليزية معظمها من مدونات يمينية ومن الفيس بوك واليوتيوب ومن موقع فليكر الخاص بتبادل الصور، وكذلك من فيديوهات وبيانات تُميط اللثام عن الرابطة ، ثم نقارن بين الأسماء الواردة هناك وبين مصادر من القائمتين اللتين سُربتا عن أعضاء الرابطة، ومما أوردته الجرائد وما يتضمنه سجل الناخبين في المملكة المتحدة، ويلاحظ أيضاً أن ثمة قدراً كبيراً من التجسس على مظاهرات الرابطة وعلى موقعها .

 

مدين ديرية: بالتأكيد هناك صلات أيضاً مع المنظمات والأحزاب القومية والعنصرية في أوروبا، هناك إجتماعات علنية تقوم في بريطانيا وفي أوروبا بين هذه الرابطة وبين الأحزاب والنظمات العنصرية. أيضاً هناك الآن تشارك مجموعات إسرائيلية في المظاهرة. قمت بلقاء بعض حملة الأعلام الإسرائيلية فهم من الإسرائيليين وتحدثت معهم باللغة العبرية فتحدثوا معي باللغة العبرية، ولم يخفوا أنهم إسرائيليون. هم يقولون نكاية بالمسلمين.

 

أحمد خورشيد: جاء المسلمون إلى دادلي عندما كان ثمة نقص في العمال بعد الحرب العالمية الثانية، وعملوا في وظائف لم يتوفر  لها أشخاص من السكان الأصليين، أو أن السكان الأصليين لم يكونوا راغبين بالقيام بتلك الأعمال، ويوجد في بلدية دادلي قرابة 8 آلاف مسلم .

 

[معلومة مكتوبة]

 

صوت الأذان من مكبرات الصوت التابعة لرابطة الدفاع الإنجليزية لتخويف السكان.

 

حظر بناء المسجد

 

مات ماركهام/ كبير مفتشي شرطة وست ميدلاندز: أعضاء الرابطة صعدوا إلى السطح للإحتجاج على بناء المسجد ونحن نتفاوض معهم، هدفنا اليوم هو الحفاظ على سلامة السكان وسط مدينة دادلي محصر الضطرابات في أضيق الحدود.

 

جون/ مناصر لرابطة الدفاع الإنجليزية: هناك مشكلة كبيرة في تمويل مشروع المسجد، أُنفق 18 مليون جنيه  من أموال دافعي الضرائب على شيء لا يهم سكان دادلي، والسكان غير راضين عن بناء المسجد . 

 

مدين ديرية: الشرطة في كل مرة تعتقل أشخاصا تابعين لهذه الرابطة وبحوزتهم أسلحة بيضاء، مثل ما حدث اليوم هم حاولوا الإعتداء على شبان مسلمين بالسكاكين وبالزجاجات الفارغة ولكن الشرطة إستطاعت أن تقوم بحماية الشبان. هم يقولون أنهم مناهضون للإسلام فقط ولكن أعتقد على أنهم أيضاً يعادون الأقليات الأخرى .

 

جميل/ ضحية لمضايقات الشرطة: جاؤوا قبل أسابيع، لكن الشرطة لم تفعل شيئاً لقد خربوا المدينة وعبثوا بكل شيء.

 

مات ماركهام: نعم، لقد حدث شغب عندما قامت رابطة الدفاع الإنجليزية بالإحتجاج في المدينة، نحن مستعدون دائماً لتسهيل الإحتجاجات سلمياً. لا نعتبر هذه المظاهرات سلمية ولا نقبل بالتعدي على الممتلكات.

 

جون: كل ما يريدونه هو التعبير عن اعتراض على بناء المسجد، لم تسعى أي جماعة يمينية أخرى بالدفاع عن حقوقنا، وأعتقد أن تصدي الرابطة لمشروع المسجد هو خدمة لسكان دادلي.

 

ليس جونز/ نائب رئيس مجلس بلدية دادلي: يا للخسارة لقد تميزت علاقتنا دائما بالانسجام مع مختلف الفئات في دادلي، لقد تباحثنا مع رابطة مسلمي دادلي على مدى الأشهر الماضية للإتفاق على حل  مُرضٍ للجميع، لدى فإن هذه الإحتجاجات ليست صحيحة على الإطلاق وغير معقولة ونحن لا نريدها.

 

أسعد بيغ/ ناشط مناهض للعنصرية: وجهت منظمة الرابطة نداء عن طريق مدونتها دعت الناس فيه إلى الحضور إلى هنا ومساندة مظاهرة الإحتجاج على بناء المسجد. حضر أناس كثيرون وإزداد الإحباط لدى الناس لأن الشرطة لم تعمل على إنزال هؤلاء الأشخاص من السطح . أعتقد أن الناس مكبلون هنا ولم يتصدوا للشرطة فحسب، بل تصدوا أيضا ًلأعضاء الرابطة .

 

أحمد خورشيد: ليس حقاً ما يقال عن بناء مسجد كبير في دادلي، هذه دعاية روج لها بعض الأحزاب الفاشية الصغيرة التي أستغلت مشروع بناء المسجد الجديد.

 

ليس جونز: ثارت مشكلة منذ أن قُدم طلب لبناء مسجد قرب المكان الذي نقف فيه الآن.

 

أحمد خورشيد: ذلك هو ما دفع رئاسة المجلس إلى إصدار هذا البيان اليوم بعدما عكفت الصحف المحلية على حملة مناهضة للمسجد لذا حوروا بيان رئاسة المجلس بما يعني إلغاء المشروع وهذا غير صحيح على الإطلاق فمشروع المسجد لم ولن يُلغى وسُيبنى إن شاء الله .

 

ليس جونز: أعتقد أن جانباً من المشكلة مرده شخص أو شخصان يسعيان لإثبات أن أكبر مسجد في أوروبا سيُبنى هنا وأنه سيطغى على المدينة.

 

أحمد خورشيد: لم نطلب مالا من البلدية لبناء مسجد لنا، لقد أثار هذه المشكلة مرشح الحزب الوطني البريطاني وحزب إستقلال المملكة المتحدة، فأشاروا إلى المسجد باعتباره مسجداً كبيراً جداً وبالغوا في وصف حجم المئذنة فأثاروا إعتراضات جمعوا لها 16 ألف توقيع.

 

أسعد بيغ: إن ما فعلته رابطة الدفاع الإنجليزية الفاشية هو أنها إستعملت أيديولوجيتها كي تكسب تأييداً لموقفها.

 

أحمد خورشيد: ورغم التوصية الإيجابية من طرف مسؤول التخطيط  بأن يُمنح تصريح بناء مسجد شعر أعضاء المجلس البلدي بأنهم قد خوفوا فرفضوا الطلب بالإجماع.

 

 ليس جونز: نجم عن ذلك صدور قرار ينص على إمكانية البناء لكنني أرى أن من الأفضل ألا يتم بناء مسجد جديد بل توسيع المسجد الحالي.

 

مات ماركهام: عندما خرج شبان مسلمون بعد ظهر اليوم إلى الشوارع لم يكن أي من أعضاء الرابطة بحاجة إلى حماية لكن بعضهم قرر إلقاء مقذوفات فأضطررنا لإستعمال ما لدينا من موارد بما فيها الكلاب التي لا نستخدمها إلا كملاذ أخير لتفريقهم بأسرع ما يمكن حفاظاً على الجمهور، ولعلك رأيت كثيراً من أفراد الجمهور الذين كانوا يمارسون حياتهم العادية ثم علقوا وسط هذا الشغب.

 

أسعد بيغ: إن ما يراه الناس هو أن الشرطة وفرت حماية للرابطة لم تتخذ الشرطة أي إجراء ونحن نقول للناس إن الشرطة ليست عدو لنا، لكن الإحباط زاد عندما حوصر الناس في منازلهم عدة ساعات. بينما كان أعضاء الرابطة يجوبون الشوارع بحرية، تمكنا من إنزال المحتجين عن السطح وقد أُعتقل إثنان منهم، بعد ذلك خرج إلى الشوارع نحو مئة شاب من المسلمين.

 

خليل إبراهيم/ صاحب متجر وضحية أحداث الشغب: : طلبوا مني أن أغلق المحل، قائلين أن المكان تابع لرابطة الدفاع الإنجليزية، أغلقنا المحل وذهبنا إلى البيت فهاجمنا 10 أشخاص أبلغت الشرطة فلم تفعل شيئا، هذا ما فعلته الشرطة طوال اليوم كان عليها أن تعتقل هؤلاء الحمقى وتمنعهم من التحكم في مدينتنا، رابطة الدفاع البريطانية رابطة فاشستية وسخيفة، ولا يهمني أن أقول ذلك لهم وللشرطة .

 

محمد/ مواطن:  من الذي يمثل هذه الجماعة ومع من نتحدث عنه؟

 

ضابط شرطة ورئيس الدورية: هنا كل واحد يمثل نفسه.. ما هي أهداف جماعتكم اليوم وما الذي ستفعلونه؟

 

 محمد: جاؤوا للإحتجاج على رابطة الدفاع الإنجليزية، حضروا إلى هنا بعد منتصف الليلة الماضية، أما أنتم فلم تحضروا .

 

ضابط شرطة ورئيس الدورية: ألم نبلغكم شيء؟

 

محمد: لا هل غادر من هم فوق السطح؟ لقد عدت لتوي من مركز الشرطة هناك 3 نساء يشتكين من أنه أُعتدي عليهن في وسط المدينة فلماذا أُعتدي عليهن إذا كان أعضاء الرابطة قد ذهبوا .

 

جميل: تقدمت بشكوى ضد شرطي دفعني قبالة حائط، لكن بعد كتب المحضر فقد تم وضع الأمر جانباً ، الشيء الآخر هو أن معظم أفراد الشرطة جاؤوا مزودين بتجهيزات مكافحة الشغب وقد غطوا أرقامهم وإشارات رتبهم. لماذا غطوها لأنهم لا يريدون للناس أن يتعرفوا عليهم، واليوم مرتين رأيت الشرطة تعتقل شباناً بعنف بالغ.

 

مات ماركهام: سيستمر التحقيق في أحداث الشغب هذه، وسيجري تحقيق لاحق في أي جرائم أخرى يجري الإبلاغ عنها.

 

أسعد بيغ: تهدأ ثورة الغضب عادة لكن التأثيرات البعيدة المدى في المجتمع هي الشيء الذي يجب أن نهتم به لأن هذا ينم في نهاية المطاف عن إنهيار في العلاقات بين الشرطة والسكان، أعتقد أن الغضب يهدأ عادة والمشاكل الكامنة لدى المسلمين لا تزال موجودة ويعاني السكان من ضيق ذات اليد ومن قلة التعليم وقلة الوظائف، وتلك هي الأشياء التي تؤثر في مختلف فئات المجتمع وليس في المسلمين وحدهم.

 

ليس جونز: أشعر بقلق شديد لأنني أعتز بكوني إنجليزي وينبغي لي أن أكون كذلك، ولا يعني هذا أن أكون عنصرياً فأنا إنجليزي فخور بأن أكون إنجليزياً وأعتز بمجاورتي لمسلمين إنجليز.

 

أحمد خورشيد: بعد ذلك الصدام مع البلدية طعنا في القرار فحكمت السلطات الحكومية المحايدة لصالحنا، لكن البلدية قررت بعدئذ إحالة القضية إلى المحكمة العليا لإجراء مراجعة قضائية لها وهو ما عزز رأينا القائل أن البلدية تحيزت ضدنا بدافع الرهاب من الإسلام.

 

ليس جونز: ثمة عضو أو عضوان في المجلس البلدي لم يعلنا أنهما يعاديان المسلمين وقد إستغلا قضية المسجد لتسليط الضوء على مسألة العرق.

 

أحمد خورشيد:  لكن ما حدث خلال السنوات الماضية بشأن المسجد يدل على أن تأليف قلوب الآخرين سيستغرق منا زمناً طويلاً، لا تقلقني جاذبية الأحزاب اليمينية المتطرفة  بقدر ما يقلقني تقلب الأحزاب الأخرى ومهادنتها بالعنصريين. وعلى تلك الأحزاب أن تقبل بالمسلمين عنصراً من عناصر المجتمع وليس كياناً دخيلاً عليه .

 

[معلومة مكتوبة]

 

تحاول جمعية دادلي للمسلمين بناء مسجد جديد منذ عام 2001عندما إشترت موقعاً لبنائه على الرغم من الحصول على الموافقة من محكمة العدل العليا، ودفع مئات الآلاف من الجنيهات على التكاليف الإدارية إلا أنه لم تتم الموافقة على بناء المسجد الجديد حتى الآن، وتحاول بلدية دادلي الآن شراء الأرض من المسلمين كي لا يتم بناء المسجد المخطط به له في موقعه.

 

[فاصل إعلاني]

 

المسلمون ضحايا العنصرية

 

ليندا مكفرسون/ والدة معتنق الإسلام سكوت مكفرسون: أعشق بلدي، وأعشق كرة القدم، وأعشق ليفربول أنا لم أتغير مطلقاً، لكن الجو العام في بريطانيا تغير كثيراً .

 

دوغلاس مكفرسون/ شقيق سكوت مكفرسون: قبل سنوات قُتل والدنا وقد فقدنا أولاً الثقة في النظام القضائي وفي الشرطة وغيرهما من السلطات، ومن ثم حدنا عن الدرب لأنه لم يسعفنا أحد فشعرنا أنه علينا أن نحك جلدنا بظفرنا، لكننا لن نكن قادرين على ذلك، لذا عبرنا عن شعورنا بالإحباط بوسائل أخرى، فإنتهى بنا المطاف إلى إجتراح حماقات لم نكن نرتكبها عادة، وسعي للخروج من هذه المنطقة إلتحقت بالجيش أما أخي فقد أسلم، هذا هو المسجد الذي كان أخي يتردد عليه كان يقف هنا ويوزع منشورات على المسلمين ولعل أكبر خطأ أرتكبته في حياتي هو أنني إلتحقت في الجيش لقد خاب ظني بالجيش وتغيرت الصورة التي كانت في ذهني عنه كلياً، فإسلام أخي أثار لدي مشاكل عند الجيش البريطاني.  نحن في دوستون حيث أعتقل بعد ظهر يوم السبت يكتظ هذا المكان بالبسطات طيلة أيام الأسبوع، كان أخي واقفاً هنا يتحدث مع صديقين له عندما إنقض عليه أفراد من الشرطة بملابس مدنية وألقوا القبض عليه أمام الجميع. لقد نشأ في هذا المكان والكل يعرفونه وهو يعرف الجميع. لقد أحرجوه .

 

ليندا مكفرسون: زرت إبني للتو في السجن بدا لي بخير مع أنه لا يأكل كالمعتاد لا يأكل سوى الخضار، لأن اللحم ليس حلالاً، لا أرى مبرراً كل ما فعله هو أنه إحتج على ما حدث في غزة .

 

[معلومة مكتوبة]

 

إحتجاجات ضد الحرب على غزة أمام السفارة الإسرائيلية.

 

ليندا مكفرسون: السبب الذي جعل سكوت يلقي مقذوفات حارقة ويغضب هو أنه ضُرب على وجهه بدرع ثم إنتهى الأمر إلى التضحية به .أشعر بغثيان لحدوث ذلك لإبني بإسم النظام القضائي، كل ما فعله هو أنه مارس حقه في الإحتجاج، قد لا يكون فعل ذلك على نحو ما ترضاه الشرطة لكنه ليس راديكالياً بل يؤمن بالسلام والعدالة وبأن ما يحدث في غزة ظلم.

 

دوغلاس مكفرسون: من الواضح أنني أستأت لأن الإجراء أتخذ ضده لكونه مسلماً .

 

ليندا مكفرسون:  يُنظر إلى كل ما هو إسلامي باعتباره إرهابياً.

 

دوغلاس مكفرسون:  كنت ساذجاً لم أكن أعرف شيئاً عن الدين الإسلامي فتأثرت بما تقوله الصحف وما أشاهده على التلفزيون وما يقوله الجيش أما الآن فأرى شيئاً آخر وإذا كان للإسلام من أثر فهو أنه جعل أخي شخصاً أفضل مما كان عليه .

 

ليندا مكفرسون: لماذا يسخرون من شخص أبيض يرتدي ملابس إسلامية، أنا راضية عن إبني بل إنني راضية عنه الآن أكثر مما كنت راضية عنه سابقاً. أدركت الآن ما يعنيه عندما كان يقول لي إنني لا أفهم هذا البلد، وكان يقول رغم أن هذا البلد بلدي فلا تعرفين ما أمر به، لقد فهمت ذلك أخيراً بعدما رأيت ما فعلوه بإبني، ليس جميع المسلمين مفجرين إنتحاريين وليسوا جميعاً راديكالين، الجميع ينظرون إلينا باعتبارنا كفرة، هذا غير صحيح فأصحاب إبني المسلمون يحترمونني أكثر مما يحترمني غير المسلمين، فمن تظن أنني أفضل أن أكون بصحبتهم. إنهم المسلمون.

 

[معلومة مكتوبة]

 

سكوت كان واحداً من أكثر من 100 شخص إعتقلوا لتظاهرهم في لندن ضد الغزو الإسرائيلي لقطاع عزة 2009، وسجن العديد منهم لمدة تصل إلى سنتين ونصف، وتقول عائلاتهم أن هذا إضطهاد الشرطة للشباب من أصل مسلم، وقال قاضي المحكومة خلال الجلسات أنه كان يريد أن يجعل منه مثالاً للآخرين.

 

[أغنية راب مكتوبة]

 

إنهم ينظرون في وجهي، وهذا الوجه هو كل شيء يكرهون، نصف مهاجر ونصف إنجليزي، لقد ولدت في المملكة المتحدة، تريدون وقف الهجرة بعد فوات الآوان نحن نعيش هنا الآن، لا يوجد شيء يمكن القيام به يا صديقي، أنا عائق أمام جهلك، لون البشرة لا يعني شيئاً، لا يمكنك لوم المهاجرين على الإقتصاد السيء.  

كريم دينس: عندما تتبعون سياسة خارجية يعتبرها الناس عنصرية فسيشعر الناس في البلاد بأنهم مهمشون ومبعدون

بنجامين زيفانية/ شاعر: بينما يفترض في حكومة هذا البلد أن تظهر صفات قيادية فقد إتفقت مع الحكومة الأميركية على تسديد ضربة إستباقية وقد بدأ الشبان يتساءلون عن الضربة الإستباقية. وغدت هذه العبارة تتردد على الألسن، وكان القرار هو أن نتغدى بهم قبل أن يتعشوا بنا وكان لهم ما يبرر رأيهم ولكن هل يعني هذا أنني إذا سرت في الشارع ورأيت شخصاً حليق الرأس يبدو عليه أنه قد يعتدي علي في وقت من الأوقات فمن حقي أن أعتدي عليه قبل أن يعتدي علي يكبر المرء ويتخرج من المدرسة ثم يذهب إلى نادٍ وعندما يحدث شجار في النادي أو أمام نادي ليلي تأتي الشرطة وتقول له إن هذه ليست الطريقة التي تحل بها المشاكل ومع ذلك فإن المتعلمين والمثقفين لا ينخرطون في مشاجرة بل يرسلون من يقاتلون عنهم بعدما يكونوا قد طلبوا منهم أن لا يخوضوا قتالاً وهكذا فإننا بطبيعة الحال مجتمع عنيف قائم على أساس من العنف.

 

عنصرية الهوية

 

كريم دينس: هذا يدل أحياناً على التجربة البريطانية هنا في الداخل فعندما إلتحق الأمير هاري بالجيش ما لبث أن أشار إلى أحد المجندين بعبارة "باكي" التي تستعمل تحقيراً للباكستانيين وأشار إلى شعب أفغانستان الذي كان يفترض فيه أن يحرره بعبارة معتمرو العمائم تهكماً عليهم.

 

نيك غريفين/ زعيم الحزب القومي البريطاني: نشأت في أسرةٍ مسيسةٍ جداً والداي ألتقيا في اجتماعٍ للحزب الشيوعي، كانا في شبابهما محافظين يقاطع المتحدثين ويسألان أسئلةً محرجة، وعندما كنت في الخامسة عام  64 كنت أركب دراجتي في شارعنا بشمال لندن حاملاً على طهري لافتات كتبت عليها عبارة انتخبوا المحافظين.

 

ديفد رايلي/مواطن متقاعد: كل من تجرأ على التحدث عن تلك المسألة كان يصنف عنصريا.. صفوة الليبراليين تستخدم هذه المسألة للقضاء على تقاليدنا وثقافتنا وهويتنا، لذا فالشعب البريطاني يشعر أنه محاصر.. إن الحكومة تخلت عن المسؤولية، قالوا لنا لا تقلقوا لن يأتي إلى منطقتكم سوى أربعة ألف مهاجر، ولكن العدد بلغ ثلاثة أرباع مليون، الوضع يوحي بأن البلاد آخذة في التغير.

 

بنجامين زيفانية: تثور دائماً هبة عن الآخر القادم إلى  البلاد وهذا شيء غريب حقاً لأن بريطانيا كانت دائماً مكاناً متعدد الثقافات ولا ينبغي لبريطانيا أن تكون عنصرية لاسيما وأنه وفدت إليها قبائل مختلفة مثل قبيلة الهوجونوت..

 

نيك غريفين: أصبح الأمر استعماراً وسيصبح شعبية أقليةً عندما يكبر هنا أبنائي ما لم يتخذ إجراء حاسم ..

 

تقاعس وإستياء

 

ديفد رايلي: لقد فات الأوان, الناس هنا باقون, والحزب الوطني البريطاني يدغدغ مشاعر الناس،  يقول إننا سنحل مشكلة المدارس ومشكلة البطالة لكنه لا يستطيع فعل شيء لأنه لا توجد فرص عمل, ثم إن جميع الأموال تبددت.

 

نيك غريفين: أقوم بجولةٍ في الشوارع الرئيسية التي تعج بالسيارات, فهذه أفضل وسيلة لنقل رسالتي إلى الجمهور, نحن الخير بين الطرفين, فهناك حزب المحافظين وهناك رابطة الدفاع الانجليزية في الطرف الآخر, عندما يخرجون إلى الشوارع يتصدون لمظاهر خيانة الصفوة لهم, لكن احتلال سطح مسجدٍ عملٌ استفزازي وعليهم بدلاً من ذلك أن يحتلوا أسطح دار البرلمان لأن السفلة في مجلسي البرلمان وليس المسلمين هم الذي لوثوا هذا البلد.

 

[أغنية مكتوبة]

 

كنت أعتقد أن كل المسلمين إرهابيون والإرهابيون المسيحيون لا وجود لهم, أنا كنت أعتقد أن الإرهاب لا يمكن أن تقوم به الحكومات.

 

بنجامين زيفانية: إتصلت والدتي العزيزة بي منتصف الليل وقالت لقد حدث ما نخشاه يا بنجامين, فسألتها وما المشكلة, قالت إن المسلمين قادمون كانت قد إستمعت إلى إذاعةٍ تقول أن أعداداً هائلةٍ من المسلمين تأتي إلى بلدنا, في ذلك اليوم انتقل مسلمٍ إلى بيت مجاورٍ لبيتها.

 

السيد خان/سائق سيارة أجرة: كثير من الناس لا يتعاملون مع المسلمين على نحو وثيق وغيرهم,وإذا كان لهم زملاء في العمل فلعلهم يخشون محادثتهم,أما أنا كسائق سيارة أجرة أتعامل مع الناس على نحو وثيق ويسألوني, وكثيرٌ منهم يعتقدون أن هذا البلد سيصبح مسلماً ويشعرون بإحباطٍ من ذلك.

 

 بنجامين زيفانية: اتصلت بي في ظلام الليل وهي تهمس: المسلمون يسيطرون على البلاد, وقلت لها كيف تصدقين هذا الكلام, عندما كان والدي يضربها ولجأت في برمنغهام إلى أحد المراكز لم يستقبلوها لأنها كنت سوداء, وحمتها عائلةٌ مسلمة, لذلك هي تعرف تماماً أن المسلمين ليسوا كما تتحدث عنهم وسائل الإعلام, وهذا يظهر إلى أي حدٍ يمكن للإعلام أن يخدع الناس.

 

السيد خان: أرى أن تلك التصرفات تصدر عن العامة, وهناك من زبائني ما يطلبون تجنب المرور بهم في شوارع معينة وبعض الزبائن يعرض علي عشرة جنيهات إضافية مقابل أن أمر بسرعة في مناطق المهاجرين, صدقني إذا قلت أن هذا الكلام يصدر عن أناس معقولين, ركب معي أخيراً صحفي يسكن في بيتٍ كبير وكان من تلك النوعية ترى هؤلاء الناس فتفقد الأمل عندما يعبرون عن استياء من بناء مسجدٍ يرونه كبيرا, وقال لي أنه ليس عنصرياً لكنه تساءل عما يجعل الحكومة تسمح ببناء مساجد.

 

يمين متطرف

 

جيهان محمود/مؤرخ: المشكلة الوحيدة هي التركيز على المسلمين بدلاً من التركيز على اليمينين المتطرفين, الذين لا يقلون خطراً عن المجتمع من المتطرفين المسلمين.

 

داني: رابطة الدفاع الانجليزية تدار كمشروع تجاري,حيث تباع منتجاتها الترويجية لتدر أموالاً طائلة, ويشاع بأن ألان ليك الناطق باسم رابطة الدفاع الانجليزية, إنما هو من مليونيرات الانترنت وقد صب أموالاً طائلةً في ميزانية الرابطة التي تتظاهر بالانتماء إلى الطبقة العاملة وتدل الخطب التي نشرها ألان ليك على اليوتيوب على أنه متطرف.

 

[أغنية مكتوبة]

 

في حقول فلاندرز,الخشخاش رمز التضحية,نحن الموتى,واصل كفاحك مع العدو,إذا خالفت الوعد فلن يرتاح الموتى.

 

تومي روبنسون: لقد ولت الأيام التي كان المسلمون المتطرفون يذرعون هذه البلاد دون أن يتصدى لهم أحد, وقد هبت رابطة الدفاع أخيراً للتصدي لهم.

 

نيك غريفين: قال لي عددٌ لا يحصى من الرجال المسنين أنه لو كان زملاؤهم في السلاح الذين قتلوا في الحرب يعلمون إلى أين يأخذ الساسة هذه البلاد, لأطلقوا على هؤلاء الساسة النار.

 

مهاجرون في بلد الضباب

 

جيهان محمود: بعض الشبان الذين قتلوا وهم يحاربون من أجل هذا البلد لم يتجاوزا الرابعة عشر من عمرهم, فمن يذكرهم يعرف قصتهم، هل يعرف عامة البريطانيين أن كثيراً من المسلمين حاربوا من أجل هذا البلد, لا, هذه قصة كثيرٍ من المسلمين الذين قاتلوا ضد القوات الألمانية الخاصة في وسط ايطاليا,لقد قاتلوا من أجل بريطانيا, عندما جاء عبد العزيز إلى هذه البلاد أصبح مواطناً بريطانياً تزوج من إمراةٍ انجليزية وفي مطلع الأربعينيات التحق بقوات الرواد للعمل في فرنسا, وتشير السجلات إلى أنه أصيب بجراحٍ خطيرة فأعيد إلى بريطانيا, حيث توفي متأثراُ بجراحه ودفن في مقبرة أوديكاسل في برمنغهام, وكثيراً ما يسألنا الناس عما فعلناه من أجل بريطانيا وأوروبا.

 

محمد علي/ فنان الكتابة على الجدران: لقد تغير وجه بريطانيا, حيث يوجد أحفاد المهاجرين من الجيل الثاني والثالث والرابع من أمثالي ممن ولدوا ونشأوا واستقروا هنا, فأصبحوا بريطانيين كغيرهم من البريطانيين البيض فهذا هو وطني ولا أعرف وطنٌ سواه.

 

كريم دينس: يفد إلى هذا البلد مهاجرون كثيرون ولاسيما من العراق, هؤلاء المهاجرين هم ضحايا مباشرون للسياسية البريطانية الخارجية, وإذا ما طلب البريطانيون من المهاجرين العراقيين أو الفلسطينيين أو الأفغان أن يعودوا لبلدانهم فمن حقنا أن نطلب إليهم أن يتركوا البلدان الأخرى وشأنها ويقطعوا علاقة British airspace وشركة British petroleum بالبلدان الأخرى, أُخرجوا من بلادنا المسلمة, أُخرجوا لكي نخرج.

 

جيهان محمود: ما لم يدرك الناس أن الراديكيلية مشكلةٌ تواجه الشبان المسلمين وغير المسلمين فلن نتقدم,لأنه ليس من الحق اقتصار هذه المسألة على فئةٍ دون غيرها لذا فلا بد من معاملة مختلف فئات المجتمع على قدم المساواة,وعلينا هنا في بريطانيا أن نقر بما يسهم به أبناء مختلف الأعراق في المجتمع البريطاني.

 

محمد علي: ببساطة هناك مشكلة مع الشباب بشكلٍ عام,إنهم مصابون بخيبة الأمل لا توجد فرص للعمل وليس هناك من يرعاهم.

 

ألان ويلسون: باعتباري أسقفاً يمكنني القول إن غالبية التقاليد الدينية هنا هي تقاليد مسيحية,حيث لب الديانة هو أحب جارك كما تحب نفسك, والرب في الإنجيل يدعو إلى العدل والرحمة والحب والتواضع, ولا أعتقد أن الإنجيل يشترط  أن لا يكون الجار مسلماً, هذا قولٌ سخيف.

 

كريم دينس: إذا أردتم فعلاً أن لا تهاجموا فاسحبوا قواتكم من تلك البلدان وجهوا ضغطكم إلى الحكومة كي تسحب القوات البريطانية من البلدان ذات الأغلبية المسلمة, لا ينبغي لأحدٍ أن يهيمن على غيره ويتحكم فيه.

 

بنجامين زيفانية: يقول البعض علينا أن نجد لأنفسنا هوية بريطانية, أين, وما  هي تلك الهوية البريطانية, هل هي هوية بلاد عندما كانت  ذات طابعٍ ألماني, بحكم أن الملكة كانت ألمانية العرق, الهوية البريطانية تشبه الطقس البريطاني, تنظر إلى الجو فتراه ماطراً ثم ما تلبث الشمس أن تشرق وبعدئذٍ قد ينزل الثلج في المساء, عندما يعيش المرء هنا فإنه يرى هذا التعدد الثقافي لكنه يتعذر عليه أن يحدد طبيعته.

 

كريم دينس: ثقافتي ذات شقين أحدهما بغدادي والأخر بريطاني, لذا لا أستطيع أن أنظر إلى الموقف بمنظار نحن وهم, بل أنظر إلى الموقف باعتبار أن الجميع كائناتٍ بشريةٍ متساوية.

 

داني: رابطة الدفاع الانجليزية لن تصبح خطراً فعلياً إلا إذا مكنها الشعب البريطاني من ذلك, إنها خطيرةٌ لأنها تبتكر وسائل مؤثرة لتحويل الإنتباه عن معتقداتها الحقيقية, ما على المرء إلا أن ينظر لأردوفان  كارايدتش زعيم صرب البوسنة سابقاً كي يرى أن معسكرات الإعتقال يمكن أن تعود إلى أوروبا, ويدرك الفاشيون الجدد أن حركاتٍ كبرى يمكن أن تنشأ من كياناتٍ صغيرةٍ جداً.