قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن القمة مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون "ساهمت في تجنيب العالم كارثة نووية". في وقت تحدثت فيه بيونغ يانغ عن رفع ترامب العقوبات المفروضة عليها، واتفاقه مع كيم على تبادل الزيارات.

من جانبها أفادت وكالة الأنباء الكورية الشمالية بأن كيم دعا ترامب إلى زيارة بيونغ يانغ، ووافق على دعوة نظيره الأميركي إلى زيارة واشنطن، وأوضحت أن تبادل الدعوات جاء أثناء القمة التاريخية التي جمعتهما في سنغافورة.

حلقة (2018/6/15) من برنامج "من واشنطن" تساءلت: هل تنجح قمة كيم وترامب في سنغافورة في إنهاء عقود من الصراع في شبه الجزيرة الكورية؟، أم إن ما حدث في سنغافورة لا يرقى إلى حل أو بداية حل للأزمة الكورية.