مقدم الحلقة:

أحمد كامل

ضيف الحلقة:

نائلة معوض: المرشحة لرئاسة الجمهورية في لبنان

تاريخ الحلقة:

05/04/2004

- توسيع حلف الناتو
- مساعدات دولية لأفغانستان
- استفتاءان في قبرص بعد فشل المفاوضات
- مرشحة الرئاسة اللبنانية تزور بروكسل
- تمسك شيراك برئيس وزرائه رافاران
- تركيبة جديدة للبرلمان الإسباني
- المشكلات الاجتماعية في جمهورية صرب البوسنة

أحمد كامل: أهلا بكم إلى حلقة جديدة من برنامج من أوروبا في هذه الحلقة، حلف الناتو يضم سبع دول من شرق أوروبا وواشنطن تريد له أن يلعب دورا أساسيا في مشروع الشرق الأوسط الكبير وفي العراق، فشل مفاوضات توحيد قبرص والاستفتاء آخر أمل لتوحيد الجزيرة قبل انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي، حصيلة مؤتمر برلين للدول المانحة بعيدة عن طموحات وحاجات أفغانستان، نائلة معوض المرشحة للرئاسة اللبنانية تحظى بدعم أوروبي لتوجهاتها الإصلاحية، رغم هزيمة حزبه في الانتخابات المحلية شيراك يجدد ثقته في حكومة رافاران، البرلمان الإسباني الجديد يرأسه صديق للعرب وفي لجانه تمثيل حزب واسع، التردي الاقتصادي والاجتماعي يعصف بكيان صرب البوسنة.

توسيع حلف الناتو

في ثاني عملية توسيع له منذ انهيار عدوه حلف وارسو ضم حلف الناتو سبع دول جديدة من بينها ثلاث دول من دول الاتحاد السوفيتي السابق.

[تقرير مسجل]

برفع أعلام ما تبقى من دول حلف وارسو السابق رومانيا وبلغاريا وسلوفاكيا وثلاث دول من دول الاتحاد السوفيتي السابق لاتفيا وأستونيا وليتوانيا وأول دول المنفصلة عن يوغوسلافيا سلوفينيا يصبح عدد دول حلف الناتو ستة وعشرين دولة ويُكمل الحلف ضم جميع أعضاء عدوه السابق حلف وارسو ويبدأ بالتهام أجزاء من عدويه السابقين الاتحاد السوفيتي ويوغوسلافيا الدول السبع المنضمة فقيرة بالمقاييس الأوروبية وضعيفة عسكريا وإداريا بالمقاييس الأطلسية وهذا يؤكد مخاوف روسيا من أن ضم هذه الدول يهدف إلى الاقتراب من أراضيها محاصرتها لا بل واستفزازها ويؤكد أيضا مخاوف فرنسا وألمانيا وبلجيكا وإسبانيا الجديدة من أن التوسيع يهدف إلى زيادة عدد الدول التابعة كليا إلى واشنطن وتهميش الدول الراغبة لمقاومة الهيمنة الأميركية داخل أوروبا وداخل حلف الناتو، الاجتماع الأول لوزراء خارجية دول حلف الناتو الموسع نرى صورة دقيقة لهذه المعادلات فقد أعلنت الدول السبع الوافدة أنها لن تسحب قواتها من العراق فيما صرح وزير الخارجية الأميركي بأن بلاده تريد أن يلعب حلف الناتو دورا هاما في العراق ابتداء من عودة السيادة إليه وأنها تُحضر ليقوم الناتو بدور رئيسي في تنفيذ مشروعها المسمى الشرق الأوسط الكبير، طموحات الولايات المتحدة بتحويل الناتو إلى إطار لتنفيذ مشاريعها العربية أو الشرق أوسطية يثير تحفظات كبيرة لدى الدول التي عارضت حرب العراق الأمر الذي قد يُعرض الحلف لانقسامات حادة شبيهة بالتي عاشها إبان الحرب على العراق وربما أشد عمقا، خبراء الشأن الأطلسي يقولون أن الناتو عاجز عن لعب دور في الحرب على ما يسمى بالإرهاب فكيف سينجح في إدارة عملية يفترض أن هدفها هو نشر الديمقراطية وحقوق الإنسان والإصلاح الاجتماعي والإداري، هل سيحقق الناتو الإصلاح بالدبابة أم أنه سيُحَوَّل من حلف عسكري عملاق إلى مصلح اجتماعي؟

مساعدات دولية لأفغانستان

أحمد كامل: ثمانية مليارات دولار هي الحصيلة النهائية لتبرعات مؤتمر برلين للدول المانحة لأفغانستان المبلغ قد يبدو كبيرا لكنه بعيد جدا عن حاجات وطموحات أفغانستان، تقرير نبيل فهمي من العاصمة الألمانية برلين.

[تقرير مسجل]

نبيل فهمي: الرئيس الأفغاني يردد أمام كاميرات العالم أنه إنسان سعيد بعد حصول بلاده على ثمانية مليارات دولار من المساعدات وحكومته تصرح بأنها تمكنت من تحقيق كافة مطالبها غير أن التصريحات الاحتفالية وحدها لن تساعد الحكومة الأفغانية على تطبيق خطتها الرامية إلى نقل أفغانستان إلى مستويات أعلى لدخل الفرد ومرتبة أعلى من الشرعية والديمقراطية ومزيد من الاستقرار كما جاء على لسان الرئيس كرزاي فباستثناء العاصمة كابول لا تسيطر الحكومة المركزية على أي جزء آخر من البلاد وتحولت بعض المناطق في المدة الأخيرة إلى ملاذ آمن لأمراء الحرب وبارونات المخدرات وهو ما يضع أفغانستان مرة أخرى على حافة السقوط في دوامة العنف والفوضى ويبدو أن العواصم الغربية التي زادت من حجم مساعداتها لم يغب عن ذهنها تدهور الوضع الأمني في البلاد والانتشار الواسع لزراعة المخدرات كما لم يغب عن ذهنها أيضا أن لأفغانستان موقع إستراتيجي أمنيا واقتصاديا ففيها يتم التطبيق الفعلي لعقيدة مكافحة ما يسمى بالإرهاب وعبرها تمر أنابيب البترول نحو الغرب إذا لم يكن غريبا أن يكون الشرط الأساسي لاستمرار ضخ الأموال هو تعزيز قدرات الأجهزة الأمنية وتنظيم الانتخابات لمنح الحكومة الشرعية اللازمة لتأدية دور الشرطي، الحكومة الأفغانية التي كانت تسعى إلى وضع بلادها على سكة التنمية المستقرة للخروج بها من النفق المظلم الذي ما زالت تجتازه ستجد نفسها مضطرة للتخلي عن أحلامها فأقصى ما تستطيع تحقيقه خلال ثلاث سنوات وبالمبلغ الممنوح هو محاولة بسط سيطرتها الأمنية على كافة مناطق أفغانستان والدعوة مرة أخرى إلى مؤتمر للدول المانحة من غير الأكيد أن يكون بنفس السخاء هذه المرة.

استفتاءان في قبرص بعد فشل المفاوضات

أحمد كامل: مرة أخرى تفشل مفاوضات حل النزاع القبرصي الأمل الوحيد المتبقي لتوحيد الجزيرة قبل انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي معلق على الاستفتاء الذي سيجري قبل نهاية الشهر الجاري.

[تقرير مسجل]

تماما كما انتهت مفاوضات لاهاي ونيويورك وسواها انتهت مفاوضات سويسرا بين القبارصة الأتراك والقبارصة اليونانيين إلى الفشل، الفشل دفع الأمين العام للأمم المتحدة إلى لعب ورقته الأخيرة اليائسة فأعلن أن خطته التي رفضها السياسيون ستعرض على الجمهور لإقرارها أو رفضها في استفتاءين متزامنين في شمال الجزيرة وجنوبها الاستفتاء أو الاستفتاءين على وجه الدقة سيجريان يوم الرابع والعشرين من الشهر الجاري أي قبل أسبوع من انضمام قبرص إلى الاتحاد الأوروبي ولا يكاد أحد يتوهم بأن لهما فرصة حقيقية بالنجاح وكان الاتحاد قد أكد أنه يفضل بقوة أن يتم حل النزاع القبرصي قبل الأول من مايو أيار موعد توسيع الاتحاد الأوروبي لتدخل الجزيرة الاتحاد موحدة وبشطريها الشمالي التركي والجنوبي اليوناني لكنه حذر من أن عدم التوصل إلى حل سيعني دخول جنوب قبرص لوحده إلى منظومة بروكسل، موقف الاتحاد الأوروبي هذا شكل ضغطا كبيرا على تركيا وإغراء لا يقاوم لمواطني شمال الجزيرة الأتراك لكنه لم يستطع أن يزحزح زعيم القبارصة الأتراك رؤوف دنكطاش عن موقفه المتصلب تجاه مشروع الحل الأممي، خروج الحكومة الاشتراكية من السلطة في اليونان وهي التي أبدت قدرا لا سابق له من الانفتاح تجاه تركيا يُعقد الموقف ويعقده أكثر ضيق الوقت وثقة القبارصة اليونان بأن دخولهم الاتحاد الأوروبي سيزيدهم قوة وسيزيد خصومهم ضعفا فمواطنو شمال الجزيرة سيزداد ضغطهم على زعمائهم ليدخلوا الجنة الأوروبية التي ستصبح أمام ناظريهم وتركيا الحالمة بدخول الاتحاد الأوروبي ستصبح في موقف أضعف لأن القبارصة اليونان سيكون لهم حق رفض انضمامها أو قبولها، انضمام جنوب جزيرة قبرص إلى الاتحاد الأوروبي سيخلق وضعا محرجا جدا لأنقرة لأنه يعني أن تركيا التي تحتل شمال قبرص تحتل أراض للاتحاد الأوروبي.

مرشحة الرئاسة اللبنانية تزور بروكسل

أحمد كامل: السيدة نائلة معوض المرشحة لرئاسة الجمهورية في لبنان زارت بروكسل واستُقبِلَت من قبل مسؤولين أوروبيين كبار فهل يمكن اعتبار استقبالها من قبل هؤلاء مؤشرا على دعم ترشيحها للرئاسة في لبنان؟

نائلة معوض: أوروبا يعني ما نريد تدخل مباشرة بس ما بتقدر إلا بتأيد مبادرة شجاعة مبادرة منتهى الديمقراطية ومبادرة امرأة على رئاسة الجمهورية اللي أيضا بتعتبرها إنه عنصر للتغيير وللديمقراطية بيبرئ رسالة قوية لهالموضوع.

أحمد كامل: هل لقيتم استجابة من الجانب الأوروبي؟

نائلة معوض: بفتكر إنه عندك الخبرة مع الجهة الأوروبية ما بيقولوا إيه أم لا عم نتحدث حول هالمواضيع بعطي رأيي بقول شو أنا عم بفكر وبنتحدث حول كل هالموضوع، بفتكر استقبالهم لي على كل حال دليل احترام وأخذ بعين اعتبار جد ترشيحي والدور اللي ممكن أنا ألعبه في لبنان.

أحمد كامل: ألا يعتبر هذا الأمر تدخل في شؤون داخلية لبنانية من قبل الاتحاد الأوروبي؟

نائلة معوض: من الطبيعي إنه أنا كمسؤول سياسي في لبنان حتى مع ترشيحي وأما بدون ترشيح من الطبيعي جدا إني أتفقد التقى مسؤولين أوروبيين خصوصا بنوع خاص مثل ما قولت لك إنه نحن عندنا اتفاقية شراكة مع الاتحاد الأوروبي وهاي اتفاقية الشراكة بدنا نشوف كيف ممكن نفعلها أكثر وأكثر لمنفعة لبنان والشعب اللبناني.

أحمد كامل: هناك الآن حديث كبير عن ما يسمى مشروع أميركي الشرق الأوسط الكبير، هل لاحظتم بأن لدى الأوروبيين وجهة نظر مختلفة هل عندهم مشروع للشرق الأوسط مختلف عن المشروع الأميركي؟

نائلة معوض: تحدثنا أولا حول الموضوع الحوار يالي قائم حاليا القائم حاليا بين أوروبا وأميركا ونحن حوار جدي وبناء بما يختص الشرق الأوسط يبسطنا جدا أما المشروع بحد ذاته منه أول مشروع وممكن كثير ما يكون آخر مشروع بس بفتكر إنه العالم العربي اليوم واعي جدا على ضرورة إصلاح داخلي على ضرورة حوار بين الحكام وشعوبهم ضرورة مصالحه بين الحكام وشعوبهم ومصالحة العالم العربي مع بقية العالم الغربي وضرورة إصلاح صورة العالم العربي مع أوروبا وأميركا.

أحمد كامل: نعم الرئيس الفرنسي يتحدث بصراحة على أنه يجب أن يكون لدى أوروبا مشروع تجاه الشرق الأوسط، هل تعتقدي بإنه العرب يمكن أن يتعاطوا مع مشروع أوروبي بصورة إيجابية أكثر من تعاطيهم مع مشروع أميركي في هذا الخصوص؟

نائلة معوض: العرب اليوم شايفين ومقتنعين إنه فيه إصلاحات يجب من طلقة نفسهم إنه هم يقوموا فيها والمبادرة هي مبادرة ذاتية وبالطبع لازم يكون لهالمبادرة صورة بالخارج خصوصا إنه مؤخرا عقد مؤتمر تونس قمة تونس ما كانت أحسن إشارة للعالم الغربي والعالم الأوروبي أصبح فيه ضرورة لمثل ما قلت إعطاء صورة محسنة أحسن من الأول وصورة نابعة من الذات العربي وأنا بفتكر ومتأكدة إنه العرب عارفين وين مصلحتهم.

أحمد كامل: الآن كلمة إصلاحات هي بين قوسين أصبحت الموضى، ما هي نظرتكم أنتم لموضوع الإصلاحات في الوطن العربي؟

نائلة معوض: أنا من وقت ما دخلت المجلس النيابي اللبناني وهو من 13 سنة عم بحكي عن الإصلاحات لأن في أوضاع رديئة في لبنان وفي العالم العربي ولبنان منه أحسن من العالم العربي نحن فيه جهود لازم نبذلها بموضوع التعليم وموضوع التربية والموضوع الإصلاحات الاقتصادية والمالية وعلى رأسها مكافحة الفساد بكل بلداننا كما أيضا وكما قال تقرير كتب في تقرير الـ (UNTP) الوكالة الأمم المتحدة للتنمية قضية مشاركة المرأة في العمل السياسي ومزيد من مشاركة المرأة في كل القطاعات كمان موضوع أساسي في العالم العربي أصبح نحن عندنا نقص في التربية نقص في مشاركة المرأة نقص في الديمقراطية وكل هذا مفروض علينا من طلقة نفسنا إنه نحن نقوم بالإصلاحات الضرورية.

أحمد كامل: هل تعتقدين بأن الأوروبيين يستطيعون أن يفعلوا شيئا لدعم الإصلاح في الوطن العربي؟


الحوار مع الأوروبيين ضروري للمساعدة في حل بعض المشاكل بالعالم العربي وبحاجة للمساعدة الأوروبية لمعالجة الحرب الفلسطينية الإسرائيلية والعربية الإسرائيلية
نائلة معوض: أنا برأيي بمطلق الأحوال إنه الحوار مع الأوروبيين ضروري الحوار مع الأوروبيين لمساعدة حل بعض المشاكل بالعالم العربي ضروري أيضا نحن بحاجة للمساعدة الأوروبية لمعالجة الحرب الفلسطينية الإسرائيلية والعربية الإسرائيلية ونحن أيضا بحاجة للحوار الأوروبي لمشاركة حقيقة مع أوروبا يالي بالنتيجة على الصعد الاقتصادية والمالية هي أقرب جار لنا كما أيضا ضرورة حوار على الصعد السياسية والصعد المجتمعية مع أوروبا بفتكر إنه هذه ضرورية، وعلى كل حال أوروبا عم تبني شراكة مع عدة بلدان عربية خلصت مع لبنان عم تعمل عم بتدرس وفي اليوم المحادثات حول شراكة مع سوريا وأكيد أكثر وأكثر راح يكون فيه اتفاقية شراكة مع أكثر من بلد عربي.

أحمد كامل: عند توقيع اتفاق الشراكة بين الاتحاد الأوروبي ولبنان قال رئيس الوزراء اللبناني حينها بأنه يوم تاريخي للبنان سوف يغير كل شيء في لبنان، هل تغير شيء في لبنان منذ توقيع اتفاق الشراكة؟ هل لبنان يستغل اتفاق الشراكة إلى أكثر درجة أم لا؟

نائلة معوض: أولا وقت بنحكي عن تغيير عم نحكي عن مسار ما عم بنحكي عن عصا سحرية عم نحكي عن مسار وبفتكر مسار عم بيبتدي بشكل صحيح جدا، الشراكة عم تفرض علينا مستويات في النوعية مستويات في التربية مستويات في الممارسة الديمقراطية يالي نحن بلبنان كلنا توافقنا على نظام ديمقراطي أكيد صار في تحسن وتطور وتغيير في لبنان بعد هالاتفاقية وطبعا نتأمل إنه هالمسار يكون دائما إلى الأمام إلى التحسن إلى المستوى الأفضل.

أحمد كامل: إذا أصبحت السيدة نائلة المعوض رئيسة للبنان ما الذي سوف يتغير في علاقات لبنان مع أوروبا؟

نائلة معوض: ما بفتكر إنه اليوم ما لنا منيحا علاقات مع أوروبا بس ما فيه شك إنه نحن أوروبا جارنا الأقرب جار وبشتغل دائما وبعمل دائما إنه نوطد ونعمق هالعلاقات مع أوروبا لأن في مع أوروبا تاريخ مشترك في مع أوروبا هموم مشتركة في مع أوروبا أسواق تجارية واضحة وبفتكر إنه أوروبا اليوم عم بتشكل قوة سياسية واقتصادية ما بنقدر إلا ننتفع منها.

أحمد كامل: نواصل جولتنا الأوروبية بعد فاصل قصير ابقوا معنا.

[فاصل إعلاني]

تمسك شيراك برئيس وزرائه رافاران

أحمد كامل: رغم الهزيمة الساحقة التي لحقت بحزب الرئيس الفرنسي جاك شيراك في الانتخابات المحلية الفرنسية كلف شيراك رئيس الوزراء نفسه بتشكيل حكومة فرنسية جديدة، تقرير يوسف دكاش من باريس.

[تقرير مسجل]


نتائج الانتخابات الإقليمية الفرنسية الأخيرة كانت صفعة سياسية وجهها الناخبون إلى اليمين الحاكم فقد وجه الناخب الفرنسي عدة رسائل للرئيس جاك شيراك رفض فيها نهج سياسة الإصلاحات التي كانت حكومة جان بيير رافاران ماضية فيها
يوسف دكاش: أتت نتائج الانتخابات الإقليمية الفرنسية الأخيرة بمثابة صفعة سياسية وجهها الناخبون إلى اليمين الحاكم فقد وجه الناخب الفرنسي عدة رسائل للرئيس جاك شيراك لعل أبرزها رفض نهج سياسة الإصلاحات التي كانت حكومة جون بيير رافاران ماضية فيها وهنا لابد من قراءة سياسية لموقف الرئيس الفرنسي جاك شيراك قَبِلَ استقالة رافاران لكنه أعاد تكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة فعلت أصوات المعارضة تتهم شيراك بأن تمسكه برافاران ليس إلا استهتارا بخيار الناخبين والواقع أنه لم يكن أمام الرئيس الفرنسي أية خيارات أخرى سوى الاحتفاظ برافاران إذا ما أراد قطع الطريق على وزير الداخلية السابق نيكولا ساركوزي الذي لم يُخفِ يوما طموحه الرئاسي، ساركوزي أصبح وزيرا للاقتصاد والمال والصناعة فضرب شيراك عصفورين بحجر واحد تجنب تكليف ساركوزي برئاسة الوزراء لكنه اعترف بموقعه السياسي من خلال منحه ثاني أهم منصب بعد منصب رئيس الحكومة أما انتقال دومينيك دوفيلبان المعروف بوفائه الكبير للرئيس شيراك من وزارة الخارجية التي تألق فيها إلى وزارة الداخلية فيمكن تفسيره برأي بعض المحللين بأنه دليل على إرادة استعمال ورقة دوفيلبان وإقحامه في معترك موقع على علاقة بالسياسة الداخلية استعدادا لاستحقاقات مقبلة، وبغض النظر عن حسابات السياسة الداخلية التي تحكمت كثيرا بطريقة تفاعل شيراك مع نتائج الانتخابات المحلية يُفهم من تركيبة الحكومة الفرنسية الجديدة أن مهامها الأساسية في المرحلة المقبلة ستكون مواصلة الإصلاحات التي تعتبرها ضرورية ولكن بأسلوب مختلف ثم تحسين الوضع الاقتصادي وتخفيف العجز في الموازنة وأخيرا إعداد الظروف المواتية لانتصار الأغلبية في الانتخابات الأوروبية المتوقعة في حزيران يونيو المقبل.

تركيبة جديدة للبرلمان الإسباني

أحمد كامل: إعادة تشكيل الحياة السياسية في إسبانيا بعد فوز الاشتراكيين بدأ بالبرلمان الإسباني مانويل مارين صديق العرب أصبح رئيسا للبرلمان الإسباني وعدد كبير من الأحزاب شاركت في لجانه، تقرير تيسير علوني من مدريد.

[تقرير مسجل]

تيسير علوني: التركيبة الجديدة لمجلسي النواب والشيوخ الذين يتألف منهما البرلمان الإسباني أُريد لها أن تكون صورة متغيرة تماما لما كانت عليه في عهد الحزب الشعبي فقد اتفق الحزب الاشتراكي الفائز في الانتخابات الأخيرة مع جميع الأحزاب السياسية على تقاسم النفوذ في اللجان البرلمانية بطريقة تضمن تمثيلا واضحا للجميع وذلك تحقيقا للوعود الانتخابية التي قطعها الزعيم الاشتراكي خوسيه لويس ثباتيرو على نفسه أثناء الحملة الانتخابية.

خافيير روبلكابا– الناطق باسم الحزب الاشتراكي: الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين جميع القوى السياسية يهدف إلى تسهيل عمل المؤسسات الدستورية ولا علاقة له بمهمات المعارضة التي سيقوم بها كل حزب حسب وجهة نظره ويهدف فقط إلى تمثيل كل مجموعة في لجان مجلسي النواب والشيوخ.

تيسير علوني: هذا التوافق النادر في الحياة السياسية الإسبانية لم يخرج عليه سوى الحزب الشعبي الذي انتقد الاتفاقات الأخيرة بين الأحزاب وشكك في نوايا الاشتراكيين معتبرا أن مبادرتهم هذه لا تعبر عن ممارسة ديمقراطية بقدر ما تهدف إلى ضمان صفقات سياسية مسبقة.

إدواردو سبلانا– الناطق باسم الحزب الشعبي: إن هذا التوافق لا يعبر عن الحقيقة بل على صفقات واتفاقات مع أحزاب سياسية أخرى أنا أقر بأنه توافق شرعي ولكن لا يمكن وصفه على أنه بادرة كرم من قبل الاشتراكيين بل بحثا عن اتفاقات تشريعية مسبقة.

تيسير علوني: بهذه الطريقة ضمن الاشتراكيون انتخاب مرشحهم لرئاسة مجلس النواب وهو المفوض الأوروبي السابق مانويل مارين فيما تمثلت المفاجئة الأولى في هذا البرلمان في انتخاب الاشتراكي خبير روخو لرئاسة مجلس الشيوخ على الرغم من أن اليمين يتمتع بأغلبية واضحة في هذا المجلس الذي تتخذ قراراته صفة استشارية وفور انتخابه أعلن روخو عزمه على طرح مشروع لتعديل الدستور الإسباني يتلافى بعض أوجه النقص التي تنتقضها بعض الأحزاب السياسية في الدستور الحالي، النواب الجدد أدوا اليمين الدستوري التي تنص على الوفاء للدستور والملكي ولقوانين الدولة وفي ظاهرة تميز البرلمان الإسباني عن غيره من البرلمانات أدى نواب بعض الأحزاب القومية القسم على طريقتهم الخاصة بإضافة عبارة تفيد أنهم مجبرون على أداء اليمين بهذه الطريقة موحين بعدم رضاهم التام عن الدستور الذي يعتبرون أنه لا يلبي بعض مطالب ناخبيهم فيما يخص التطلعات القومية الاستحقاق قادم للاشتراكيين هو تشكيل الحكومة التي ظهرت تركيبتها شبه النهائية وتتألف من ستة عشر وزيرا نصفهم من النساء وتضم في غالبيتها وجوه جديدة على العمل السياسي ويقول المراقبون إنه إذا استمر الحزب الاشتراكي على هذا النهج التوافقي فسيضمن تمرير جميع القرارات التي أعلنها خلال الانتخابات خصوصا فيما يتعلق بإقرار الدستور الأوروبي الموحد الذي كانت الحكومة اليمينية السابقة تعرقل مساره بصورة أثارت امتعاض كثير من الشركاء الأوروبيين.

المشكلات الاجتماعية في جمهورية صرب البوسنة

أحمد كامل: لا يكاد الإعلام العالمي يرى في جمهورية صرب البوسنة إلا مجرمي الحرب كراديتش وملاديتش، الزميل سمير حسن يسلط الضوء على المشكلات الاجتماعية في هذه الجمهورية الناشئة.

[تقرير مسجل]

سمير حسن: المعارضة في جمهورية صرب البوسنة تعتقد أن 60% من المواطنين الذين يزيد عددهم على مليون ونصف المليون نسمة يعانون من الجوع وأن الحكومة لم توفر فرص عمل مناسبة للعاطلين.

بيتر جوكيتش– نائب رئيس حزب الاشتراكيين المستقلين: نحن نريد إصلاحا حقيقيا يقربنا إلى أوروبا الحديثة الديمقراطية إنه عمل شاق لكننا مستعدون لتنفيذه.

سمير حسن: ومن هنا تأتي المظاهرات الضخمة التي شهدتها مدينة بانيالوكا شمال البوسنة هذا الأسبوع تحت عنوان فاض صدرنا نريد انتخابات لتحريض المواطنين على الإطاحة السلمية بالحكومة الحالية التي يترأسها الحزب الديمقراطي الصربي حزب رادوفان كراديتش المتهم بجرائم حرب.

ميلوراد دوديك– رئيس حزب الاشتراكيين المستقلين: هذا مكان الشرفاء هذا اليوم ستذكره بايالوكا كبداية التغيير الإيجابي.

سمير حسن: لكن أحزاب المعارضة الثلاثة التي نظمت الاحتجاج لم تكتفِ بالتنديد بما أسمته الفساد المالي للحكومة بل عزفت لحنا قوميا متشددا فنددت بما أسمته الإرهاب ضد الصرب في كوسوفو ونالت من المسلمين والكروات.

نيكولا شبيرتش– نائب رئيس حزب الاشتراكيين المستقلين: الصرب لا يخافون من المسلمين ولا من الكروات نحن نخشى فقط الجوع لكننا لن نسمح لأحد بالاعتداء علينا.

سمير حسن: المسيرة الاحتجاجية التي شارك فيها حوالي عشرة آلاف شخص خلت من العنف ومع ذلك يرى المحللون أن مثل هذا التجمع سيشجع المعارضة ومؤيديها على التصعيد وإشاعة الفوضى في المستقبل ليس في جمهورية صرب البوسنة وحسب بل وفي فدرالية المسلمين والكروات أيضا والبعض اعتبرها دعاية انتخابية مبكرة قبل الانتخابات المحلية في الخريف القادم.

أحمد كامل: انتهت جولتنا الأوروبية لهذا الأسبوع قبل أن أودعكم أذكركم بأننا ننتظر اقتراحاتكم وملاحظاتكم على عنواننا الإلكتروني europe@aljazeera.net أو على رقم الفاكس المبين على الشاشة 003222308610، نلتقي في الأسبوع المقبل.