مقدم الحلقة:

أحمد كامل

ضيوف الحلقة:

آن مورلي/ أستاذة الأديان في جامعة بروكسل
كاي حافظ/ خبير إعلامي جامعة إيرفورت
غونتر مولاك/ وزارة الخارجية الألمانية
فاطمة المرنيسي/ باحثة اجتماع- جامعة الرباط
وآخرون

تاريخ الحلقة:

28/06/2004

- القمة الأميركية الأوروبية
- علمانية الدستور الأوروبي

- قانون مكافحة العنصرية

- ثورة المعلومات والفضائيات

- سفاح القرن البلجيكي

- ضحايا تقليص المعدة

أحمد كامل: أهلا بكم إلى حلقة جديدة من برنامج من أوروبا في هذه الحلقة القمة الأميركية الأوروبية تطوي صفحة الخلاف حول العراق شكلا وتبقيه مع بعض الأوروبيين مضمونا، بالقنابل والمظاهرات يستقبل الأتراك بوش وقمة الحلف الأطلسي،عدم ذكر المسيحية في الدستور الأوروبي انتصار نهائي للعلمانيين الأوروبيين يفتح أبواب الاتحاد الأوروبي أمام تركيا والدول الأوروبية المسلمة، فرنسا تعد قانونا يسمح بطرد الأجانب الذين يتلفظون بعبارات تعتبر عنصرية، مؤتمر يدرس أثر الفضائيات والإنترنت على علاقة المهاجرين ببلادهم، انتهاء فصول أشهر القضايا الجنائية في بلجيكا، تزايد عدد ضحايا عمليات تضيق المعدة لكبح الشهية، ختمت أيرلندا رئاستها للاتحاد الأوروبي باستضافة القمة الأوروبية الأميركية في الشؤون التجارية الأوروبيون موحدون في نزاعاتهم مع واشنطن أما في الشؤون السياسية فمازالوا منقسمين إلى معسكرين الأول منحاز لها كليا والآخر يحاول مقاومة هيمنتها على العالم قدر المستطاع، تقرير ناصر البدري من دبلين.

القمة الأميركية الأوروبية

[تقرير مسجل]

ناصر البدري: منصة دعائية على طريق حملة بوش الانتخابية أو هكذا وصف بعض المحللين السياسيين القمة الأوروبية الأميركية التي احتضنتها قلعة درومولاند غرب جمهورية أيرلندا وأثناء المؤتمر الصحفي المشترك بين رئيس الوزراء الأيرلندي بيرتي أهرن بوصفه رئيس الدورة الحالية للاتحاد الأوروبي ورئيس المفوضية الأوروبية رومانو برودي والرئيس الأميركي جورج بوش أكد الرئيس الأميركي على أن الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأميركية يؤيدان الحكومة العراقية الانتقالية وأن خلافات الماضي أصبحت تاريخا.

جورج بوش – الرئيس الأميركي: أعتقد أن خلافاتنا المريرة حول العراق انتهت، بعض الناس اختلفوا معي وآخرين حول القرار الذي اتخذته بخوض الحرب لكن الجميع متفقون الآن في نظرتهم لمستقبل العراق وضرورة بناء عراق حر ديمقراطي وتحقيق ذلك في مصلحتنا ومصلحة الجميع.

ناصر البدري: القمة الأوروبية الأميركية التي كان مؤمنا لها أن تجسد عودة العلاقات الأوروبية الأميركية إلى حميميتها لم تخلو من انتقادات أوروبية لعدد من المواقف الأميركية خاصة فيما يتعلق بمعاملة الأسرى في العراق وغوانتانامو وقضية الشرق الأوسط.

بيرتي أهرن – رئيس الوزراء الأيرلندي: أعتقد أن الرئيس بوش يبدو مصرا على حل مشكلة أبو غريب وقد قدم اعتذارا عن ذلك وأعرب عن أسفه ويبدو واضحا لي أن الرئيس بوش يأخذ مواقف الأوروبيين على محمل الجد ويسعى للاستجابة لها.

ناصر البدري: زيارة الرئيس الأميركي جورج بوش لأيرلندا رافقتها مظاهرات حاشدة شهدتها مختلف المدن الأيرلندية ابتداء من مدينة دبلين عاصمة الجمهورية إلى غيرها من المدن الأخرى المجاورة لقلعة درومولاند تلك المظاهرات جسدت مشاعر الغضب التي يشعر بها الأيرلنديون والأوروبيون بشكل عام تجاه السياسة الأميركية في العراق والشرق الأوسط وغيرها من القضايا الأخرى.

متظاهرة أيرلندية: لقد سمح بوش لشارون أن يفعل ما يريد ويرتكب مجازر ضد الفلسطينيين وبوش هو الذي أعطاه الضوء الأخضر.

متظاهر أيرلندي: أنا هنا لأتظاهر ضد السياسات الأميركية في الشرق الأوسط وأعتقد أنها همشت الكثيرين في المنطقة وهنا في أوروبا.. إنها سياسات أحادية الجانب.

ناصر البدري: القمة الأوروبية الأميركية إن لم تأتي بالجديد في المجال السياسي إلا أنها حققت عدة إنجازات في مجال التعاون الاقتصادي وإزالة الحواجز التجارية بين ضفتي المحيط واعتماد نظام أوروبي أميركي مشترك للرصد بالأقمار الصناعية وبغض النظر عن المزاعم الأميركية حول عودة العلاقات الأوروبية الأميركية إلى طبيعتها إلا أن أغلب المحللين السياسيين يؤكدون على أن صحة تلك المزاعم ستعتمد بالدرجة الأولى على تطورات الأوضاع في العراق والشرق الأوسط.

أحمد كامل: بالعنف والمظاهرات استقبلت تركيا من أقصى اليمين إلى أقصى اليسار الرئيس الأميركي مشاركة بوش في قمة الناتو وزيارته لتركيا تحولت إلى كابوس بالنسبة إلى الحكومة التركية، تقرير يوسف الشريف من أنقرة.

[تقرير مسجل]


يرى الأتراك في حلف الناتو يدا عسكرية دموية ضاربة تخدم المصالح الأميركية في المنطقة خاصة بعد اشتراك بعض قوات الحلف في الحرب على أفغانستان والعراق

تقرير مسجل

يوسف الشريف: حلف شمال الأطلسي في تركيا أمر لا يقبله الكثيرون من الأتراك الذين وإن يمنوا وجوههم تجاه الاتحاد الأوروبي إلا أنهم يروا في الناتو يدا عسكرية دموية ضاربة تخدم المصالح الأميركية في المنطقة خصوصا بعد ما تبنى الحلف سياسات التدخل خارج نطاق دوله واشتراك بعض من قواته في الحرب على أفغانستان والعراق ولذلك فإن التعاون معه مرفوض من وجهة نظر الشارع الإسلامي التركي والتعامل معه إثم كبير، الندوات تعاقبت في تركيا واحدة بعد الأخرى لتكيل كما هائلا من الاتهامات إلى الناتو بعد الحديث عن تبنيه مشروع الشرق الأوسط الكبير الأميركي، ومطالب واشنطن مشاركة قوات الناتو في العراق ويتساءل الكثيرون من الأتراك لماذا لا يتدخل الناتو في فلسطين إذا كان يهدف كما تقول واشنطن لتأمين الاستقرار والأمن في المنطقة، هل أن الأتراك لا يزالون يأملون في أن يعدل الجناح الأوروبي في الناتو من سياساته ويراهنون على الجبهة الفرنسية الألمانية لكبح جماح واشنطن التي تنفرد سفاراتها في أنقرة باستقبال العديد من المظاهرات المنددة بالسياسات الأميركية والدور الأميركي داخل الناتو فيما لم تشهد أي من السفارات الأوروبية أي حدث مشابه.

مواطن تركي: الناس يداهم ملطخة بدماء أبناء الشرق الأوسط ويحاول فرد وصايته على المنطقة وذلك من أجل خدمة المصالح الأميركية التي رأينا ماذا فعلت في أفغانستان والعراق.

يوسف الشريف: وإن كان هدف الناتو توفير الأمن للدول الأعضاء فإن اجتماع قيادته في أسطنبول جلب الكثير من المشاكل الأمنية للدولة المضيفة تركيا التي حشدت جميع قوى أمنها لتوفير الحماية لضيوفها على الرغم مما كلفها ذلك من مقتل عدد من مواطنيها في انفجارات يقول المسؤولون عنها أنهم قصدوا الاحتجاج على استضافة تركيا لاجتماع حلف الأطلسي المتهم بالتخطيط لتوسيع هيمنته على حساب دول المنطقة، على أن هذه الحوادث تقوي من تعاون تركيا الأمني مع الناتو من جانب ومع الاتحاد الأوروبي من جانب أخر بعد أن بات الأوروبيون مقتنعين بأن تركيا التي كانت تشكل السد الشرقي في وجه الشيوعية قديما إنما تشكل حاليا الجبهة الأمامية المتقدمة من أوروبا في الحرب المزعومة على الإرهاب.

علمانية الدستور الأوروبي

أحمد كامل: لماذا أسقطت الإشارة إلى المسيحية والأديان في الدستور الأوروبي وما هي المعاني الفلسفية والسياسية لهذا الأمر البروفيسورة آن مورلي أستاذة الأديان في جامعة بروكسل الحرة تجيب على هذه التساؤلات

آن مورلي: كانت تلك إرادة الفاتيكان والأوساط الكاثولوكية وبالتحديد من البابا لإدراج هذا المفهوم المتعلق بالإرث اليهودي المسيحي في الدستور الأوروبي ورأينا كيف أن تلك المحاولات المكثفة التي حاولت التأثير على الحكومات الأوروبية لم تنجح لأنه لن يكون هناك ذكر للإرث اليهودي المسيحي وبدلا عن ذلك يوجد إشارة أكثر عمومية تتحدث عن إرث ثقافي وديني وإنساني أوروبي يمكن أن تغطي أي تلك الإشارة كافة اتجاهات الأوروبيين.

أحمد كامل: لماذا كل هذه المعركة من أجل مجرد كلمات الإشارة إلى الدين أو عدم الإشارة إليه ماذا يغير؟

آن مورلي: الحديث عن الدين في الدستور الأوروبي هو بطبيعة الحال أمر رمزي لكن بالنسبة لبلدان مثل فرنسا وبلجيكا متمسكة بالعلمانية فإن هذه الرمزية تحمل قدرا من الأهمية، والوزيران الفرنسي والبلجيكي كانا حازمين كل الحزم في هذه القضية علمانية الدستور الأوروبي لأنهما أي الوزيران يستمدان التأييد من رأي عام يقف مع العلمانية بشكل واسع، إذن من المهم أن يكون الدستور الأوروبي للجميع وأن يشار إلى أن لأوروبا خصوصية مقارنة بالقوى الأخرى وهي كونها معقل العلمانية.

أحمد كامل: في العادة يقدم اليسار نفسه كمدافع عن العلمانية أكثر من اليمين في هذه المعركة لم يكن الأمر كذلك فأحزاب اليمين في فرنسا التي قادة هذه المعركة لماذا؟

آن مورلي: يجب أن ندقق جيدا في القضايا المتعلقة باليمين واليسار إزاء الدين فليس اليسار دائما هو المعارض للدين وليس اليمين دائما هو المؤيد للدين في حالتي فرنسا وبلجيكا يوجد سلطة لبرالية علمانية تماما لوي ميشال وزيرنا للخارجة مثلا دافع عن وجهة نظر علمانية في حين أن أراءه في القضايا الاقتصادية يمكن أن نسميها يمينية لبرالية يجب أن لا نبسط الأمور.

أحمد كامل: هل كان في عدم الإشارة إلى الدين المسيحي مراعاة لعشرات الملايين من مواطني أوروبا القادمين من بلاد مسلمة؟

آن مورلي: أعتقد أنه يوجد فرق كبير في الحديث على الدعوى إلى أوروبا يهودية مسيحية وهو مفهوم غامض فالعلاقة بين أوروبا الكاثولوكية واليهود عبر التاريخ كانت عنيفة جدا ومتسمة بالحقد إلى فترة لا تبعد عنا سوى ستين سنة وبين أن نفضل الحديث عن مفهوم منفتح يشار فيه إلى أرث ثقافي وديني وإنساني متنوع وبالنسبة للسكان المسلمين المهاجرين إلى أوروبا فإن الصيغة الثانية تقول لهم أنكم جزء من أوروبا مثل مسلمي غرناطة والمسلمين الألبان أنتم من مكونات أوروبا التي لا يشكلها اليهود والمسيحيون فقط وإنما فيها المسلمون والعلمانيون كذلك وهذا يعني الاعتراف لأوروبا بانفتاح أوسع من هذا الإرث اليهودي المسيحي.

أحمد كامل: هل في عدم الإشارة إلى المسيحية إشارة سياسية لتركيا بأن الباب مفتوح أمامها للدخول إلى الاتحاد الأوروبي والدول المسلمة الأوروبية في البلقان؟

آن مورلي: من الناحية السياسية لو أننا احتفظنا بذلك المفهوم عن أوروبا يهودية مسيحية فهذا سيعني بطريقة ما إغلاق الباب أمام تركيا أو أي دول أخرى ذات أغلبية مسلمة ومثل ما نتحدث عن التأثيرات الدينية يمكننا أن نعتبر مسلمي بلغاريا أو مسلمي تركيا أوروبيين كاملي الحقوق إذا دخلت تركيا الاتحاد الأوروبي.

أحمد كامل: ألا تمثل عدم الإشارة إلى الأديان مصدر خطر على الحريات الدينية في أوروبا؟


عدم الإشارة إلى الأديان في الدستور الأوروبي لا يمثل خطرا لأن الحرية الدينية يضمنها مجموع الدساتير

آن مورلي

آن مورلي: انعدام الإشارة إلى الإرث اليهودي والمسيحي يعتبر العنصر الأقل خطرا على اليهودية أو المسيحية في أوروبا فالحرية الدينية يضمنها مجموع الدساتير وهي فعلية وكذلك الضمانات بأن يكون لك دين أو أن تكون من دون دين ومن هنا لا يوجد أي خطر على الأديان الموجودة في أوروبا، يوجد شيء مدهش في الدستور الأوروبي لم يثر ردود فعل عنيفة من جانب العلمانيين وهو شيء يثير القلق من وجهة نظري فالمادة الحادية والخمسون من الدستور الأوروبي تنص على أن الاتحاد الأوروبي سيقوم بحوار منتظم وشفاف مع الأديان ومع الجمعيات الفلسفية وهذه في رأي سابقة لبلدان تريد أن تكون علمانية لأن ذلك قد يعني أنه قبل اتخاذ قرار على المستوى الأوروبي تقوم باستشارة الحاخام أو الأسقف أو الإمام وهذا يعني إعطاء أهمية للأديان ليست موجودة بالضرورة في كل بلد من بلدان الاتحاد ولا سيما على المستويات التشريعية.

أحمد كامل: إذن هل أصبحت أوروبا نهائيا علمانية؟

آن مورلي: أعتقد أن أوروبا علمانية وفي كل الأحوال فأن الحلم بجعلها أوروبا مسيحية هو حلم يجب التحفظ عليه

أحمد كامل: نهائيا أم حاليا فقط؟

آن مورلي: المؤرخون يعرفون الماضي وليس المستقبل لكن يمكننا القول أنه يوجد في أوروبا أغلبية تريد أوروبا علمانية وأن حلم أوروبا مسيحية ليس حلم له رصيد حاليا هل ستمارس الولايات المتحدة يوما ما ضغوط في الاتجاه اليهودي المسيحي هذا أمر لا نعلمه الآن.

أحمد كامل: أبقوا معنا نواصل جولتنا الأوروبية بعد فاصل قصير.

[فاصل إعلاني]

قانون مكافحة العنصرية

أحمد كامل: بعد قانون حظر إرتداء الرموز الدينية ها هي فرنسا تستعد لإصدار قانون أخر مثير للجدل هو قانون مكافحة العنصرية بحسب هذا القانون يمكن طرد الأجانب من فرنسا إذا ارتكبوا أفعالا عنصريا ولو كانت مجرد الكلام تقرير عياش دراجي من باريس.

[ تقرير مسجل ]


قانون مكافحة العنصرية: طرد الأجانب من فرنسا إذا ارتكبوا جرما عنصريا أو معاديا للسامية أو دعا للعنف بشتى أشكاله

تقرير مسجل

عياش دراجي: العنصرية والتطرف ومعاداة السمية والعنف تجاه المرأة والدعاية لكل ذلك على شبكة الإنترنت مفردات باتت تغبي وتثير في الآونة الأخيرة جدلا اجتماعيا وقانونيا جديدا في فرنسا وقد عجل البرلمان لبدأ نقاش مستفيض في قراءة أولي لاقتراح تعديل قانوني يتعلق بالضوابط والمواد التي تستند إليها الحكومة والقضاء لاحقا في حال اتخاذ قرار طرد أي أجنبي أرتكب جرما عنصريا أو معاديا للسامية أو دعا للعنف بشتى أشكاله حيث أن المادة المراد تعديلاها تعود لنحو ستين سنة ومن المنتظر أن يستأنف النواب الفرنسيون قراءة المشروع والتصويت عليه ومن سمى تصويت مجلس الشيوخ إلى أن يصبح قانونا ساري المفعول في حال المصادقة عليه وقد رحبت الداخلية الفرنسية بالمشروع وأوضحت أن طرد الأجانب ليس عقوبة بل وقاية كما أعرب وزير الداخلية عن رغبته في حل الجمعيات التي لها علاقة بالإرهاب والدعاية إلى استخدام العنف، الإنترنت تراه الحكومة الفرنسية مرتعا للجماعات العنصرية والمنظمات الداعية للعنف لإشاعة أفكار لا تتناسب مع القيم الإنسانية المشتركة وتتعرض بالسب والشتم لأديان وأعراض بعينها وترى الحكومة الفرنسية ضرورة خنق هذا المتنفس التي تستغله تلك الجماعات لذلك لم تتردد الحكومة مؤخرا في عقد مؤتمر بالتعاون مع منظمة الأمن والتعاون في أوروبا لمناقشة حقائق الاستغلال السلبي للإنترنت قصد الدعاية العنصرية والعنف وقد أعرب المؤتمرون عن أملهم في التوقيع على مدونة سلوك تعاقب المتورطين في ذلك لكنهم خلصوا إلى الاكتفاء بإطلاق حمله تفكير وبحث عن حلول ناجعه يتفق عليها لاحقا دون أن تمس بحرية التعبير، ودعت المنظمة الأوروبية إلى دعم الأعمال والمشاريع التربوية التي تعزز قيم التسامح ويشار إلى أن مخاطر عنصرية ومعاداة السامية لم تعد تقتصر في فرنسا على اليهود بالاعتداء على مقابرهم بل شملت الاعتداءات في الآونة الأخيرة عددا من قبور موتى المسلمين كما حدث قرب مدينة استراس بور.

ثورة المعلومات والفضائيات

أحمد كامل: ما هو أثر ثورة المعلوماتية والقنوات الفضائية على علاقة العرب والمسلمين في أوروبا بأوطانهم الأصلية هذا هو موضوع مؤتمر دولي للإعلام والاتصالات عقد في العاصمة الألمانية تقرير الزميل أكثم سليمان من برلين.

[تقرير مسجل]

أكثم سليمان: الظاهرة وظلالها هي موضوع المؤتمر الذي أنعقد في دار ثقافات العالم وسط العاصمة الألمانية الظاهرة هي الثورة الإعلامية والمعلوماتية التي يعيشها الوطن العربي مع انتشار الفضائيات ومقاهي الإنترنت والهاتف الخليوي تطورات تتراوح المواقف منها ومن تأثيراتها.

محي الدين اللانقاني: الفضائيات العربية شغالة من عامين على العراق وفلسطين نادرا ما تجد أي موضوع أخر بين هاتين القضيتين صحيح المواطن العربي مرتبط بقضايا وطنه مرتبط بكل هذه المسائل ويتألم لما يحدث لكنه النهاية يبحث عن خدمة إعلامية مميزة.

كاي حافظ: الوطن الذي يراه العربي مثلا في ألمانيا على شاشات الفضائيات هو غير وطن الطفولة والشباب الذي غادر استخدام الفضائيات أمر معقد وأثاره الثقافية غير واضحة.

أكثم سليمان: الفضائيات هي محور الاهتمام الأول مع إلغاء الحواجز بين المتعلمين وغير المتعلمين وبين المهاجر ووطنه ألأم بعد أن أصبحت جزءا لا يتجزأ من واقع الجاليات المهاجرة في أوروبا وغيرها.

غونتر مولاك: نتمنى أن يكون الإعلام الذي يبث إلى المهاجرين من بلدانهم موضوعيا وخاليا من التحريض على العنف ومن إذكاء نار معاداة الغرب أو التأثير سلبيا على اندماج المهاجرين.

أكثم سليمان: وإذا كانت مخاوف الطرف الأخر سياسية أمنية فإن ثمة المخاوف داخل الوطن العربي تتراوح بين الدينية والاجتماعية والأخلاقية.

فاطمة المرئيسي- باحثة اجتماعية.. جامعة الرباط: أي تطور سريع كي يخلق (كلمة غير مفهومة) ولكن كيف قلت قال إبن عربي قال الحيرة تدفعك إلى الحركة فحتى الحيرة طب إحنا أصبحنا طب لازم يكون كل العرب حيرين يا أخي.

أكثم سليمان: الجاليات العربية والتي تقدرها الإحصائيات بعده ملايين في أوروبا وحدها يغلب على موقفهم التفاؤل فهم التواصل مع الوطن يغلب على هم الاندماج في المجتمع الجديد، ووسائل الاتصال الحديثة قربت برأي الكثيرين البعيد دون أن تبعد القريب.

صاحب مقهى أم كلثوم: أكثر شئ بأنه يركز يسمع أخبار بلده يعني أو الأخبار العربية بشكل عام يعني أخبار لبنان فلسطين العراق.

مهاجر لبناني: من خمس سنين لهلأ مش بيحكي مع أهلك مثل ما شايف فوأنا قاعد على الكرسي من عندي لعنده وبحكي وطبيعي كثير ... كثير عن الأول يعني.

مهاجر سوري: بظلي ثماني وعشرين سنة بالغربة فديك الأيام كنا نستنى ست وسبع ساعات عشان نحكي مع أهلنا هلأ باليوم نحكي مرتين وثلاثة

أكثم سليمان: نار الأهل أم جنه الغريب سؤال لم يعد مطروح بالنسبة للجاليات في عصر ثورة المعلومات.

سفاح القرن البلجيكي

أحمد كامل: بعد تسع سنوات من الانتظار صدر الحكم في أشهر قضية جنائية بلجيكية قضية أعطت صورة إعلامية بعيدة جدا عن الواقع عن بلجيكا تقرير الزميل لبيب فهمي من مدينة أرلون البلجيكية؟

[تقرير مسجل]


مارك دوترو وعصابته اتهموا بالاختطاف والاغتيال والتعدي الجنسي في حق عدد من الفتيات

تقرير مسجل

لبيب فهمي: ارتياح ممزوج بالخيبة هو الشعور السائد لدي جميع الذي تابعوا فصول أشهر محاكمة عرفها التاريخ البلجيكي سواء إن كانوا من عائلات الضحايا أو المواطنين العاديين أو الإعلام فالأحكام الصادرة في حق مارك دوترو وعصابته الذي اتهموا بالاختطاف والاغتيال والتعدي الجنسي في حق عددا من الفتيات كانت في مستوى التهم إذا حكمت المحكمة بالسجن مدى الحياة على مارك دوترو بينما صدرت في حق الباقين أحكاما تتراوح ما بين خمسة سنوات وثلاثين سنة غير أن رفض الهيئة المحلفة إدانة المتهم ميشيل نيهول وهو رجل أعمال بتهم الاختطاف والتعدي الجنسي لعدم كفاية الأدلة وضع حدا قضائيا على الأقل للإشاعات لوجود شبكة عالمية للاختطاف والمتاجرة بالفتيات زبنائها من الشريحة العليا للمجتمع، قرار قوبل بالاستياء من قبل عائلات الضحايا ومحاميهم إضافة إلى جزء هاما من الرأي العام ولا يشفي غليل هؤلاء سوى مواصلة المحكمة تحقيقها في ملفا يرتبط بنفس القضية والمتهمين ملفا بنيت عليه الآمال في الكشف عن المستور في هذه القضية التي ما زال الكثيرون يعتقدون أن صفحاتها لم تطوى بعد ومع قرار بعض المتهمين إحالة قضيتهم على محكمة النقض وطلب متهم بالعفو الملكي يفتح فصل أخر قد لا يأتي بجديد ولكن من الأكيد أنه سيجذب اهتمام المواطنين والإعلام المحلي والعالمي.

ضحايا تقليص المعدة

أحمد كامل: من الوسائل الشائعة هذه الأيام لتخفيف الوزن عملية جراحية تقوم على تقليص حجم المعدة لكن الممارسة العملية أثبتت أن هذه العملية لها مخاطرها ولها ضحاياها تقرير الزميل تيسير علوني من أسبانيا.

[تقرير مسجل]

تيسير علوني: 40% من سكان أسبانيا يعانون من زيادة الوزن بدرجات متفاوتة وحوالي نصف هؤلاء دخلوا مرحلة الخطر التي تمهد لأمراض القلب والشرايين، الاستخدام المفرط للسيارة وقلة الحركة والوجبات الغنية بالسعرات الحرارية تضع كثيرا من الناس على طريق السمنة ثم تبدأ رحلة البحث عن حلول سهلة.

صيدلي متخصص في شؤون التغذية: طريقة التغذية تلعب دورا كبيرا في زيادة الوزن ويجب الحظر من الوجبات السريعة لأنها ضارة والعودة إلى الوجبات المتوسطة التي بدأت في الاختفاء بسبب الإيقاع السريع للحياة وضغط العمل.

تيسير علوني: السمنة وما يتعلق بها من مشاكل أصبح الطريقة إلى أنواع من التجارة الرائجة كالملابس ذات المقاسات الخاصة والأغذية الخالية من السعرات الحرارية وغيرها ولعل اهتمام الناس ينصب على العناية بالمظهر الرشيق أكثر من الوقاية من الأخطار الصحية وشركات الأدوية تستغل تلهف الناس على تخفيف الوزن وتطرح أنواعا كثيرة من العقاقير الخاصة لمكافحة السمنة في الأسواق بحيث يتجاوز عددها ألف نوع تباع في أسبانيا ولكن وزارة الصحة لم تمنح ترخيصا إلا لنوعين أو ثلاثة.

صيدلي متخصص في شؤون التغذية: أدوية مكافحة البدانة تعتمد على المنشطات أو الوجبات البديلة وهي مواد لا يمكن التحكم فيها وفي أثارها الجانبية فالمنشطات مثلا تؤدي إلى الاكتئاب ويجب الحذر منها.

تيسير علوني: بعض المصابين بالسمنة وكنوع من الحل السريع والحاسم يلجؤون إلى الجراحة الخاصة بتقليص حجم المعدة أو بإدخال بالون خاص لكي يقل استيعابها للغذاء أملا في الإسراع بتخفيف الوزن ولكن الجراحة لها مخاطر ومضاعفات قد تؤدي إلى وفاة ثلاثة من كل مائة مريض والأسباب متعددة هذه الفتات فقدت والدها بعد العملية بأسبوع.

أبنه أحد ضحايا عمليات تقليص حجم المعدة: قد نرفع الشكوى ضد المستشفى لأننا لا نريد نعاني الكثير من الناس لما حصل لوالدنا يجب أن يتخذوا كافة الاحتياطات قبل إجراء أية عملية وإلا فالعملية غير قانونية.

تيسير علوني: الأطباء يدافعون عن هذا الأسلوب ويعزون الوفاة إلى أسباب لا علاقة لها بالعملية الجراحية نفسها وإنما إلى مضاعفات يمكن أن تترتب على أية عملية أخرى.

الطبيب الذي أجرى العملية: إن هذه الأخطار والمضاعفات يمكن أن تتسبب فيها جميع العمليات الجراحية وهؤلاء المرضى ترتفع عندهم نسبة الخطر لأن حالتهم الصحية أصلا متدهورة بسبب السمنة ويمكن أن يتعرضوا إلى لمضاعفات والتعقيدات أكثر من غيرهم نحن نقدر أن احتمال الوفاة قائمة بالنسبة 10% أو 15% من المرضى.

تيسير علوني: خبراء شؤون الصحة والتغذية ينصحون بالوقاية من ظاهرة السمنة قبل استفحالها ولكن الإحصاءات تأتي دائما مخيبة لآمالهم وتبين تزايد مستمرا في عدد من يعانون منها ولعل خصائص المجتمعات الاستهلاكية الحديثة تجعل عدد الذين يموتون بسبب التخمة أو مضاعفات السمنة لا يقل كثيرا عن عدد الذين يموتون من الجوع في بعض أنحاء العالم.

أحمد كامل: انتهت جولتنا الأوروبية لهذا الأسبوع قبل أن أودعكم أذكركم بأننا ننتظر اقتراحاتكم وملاحظاتكم على عنواننا الإلكتروني (Europe@aljazeera.net) أو على رقم الفاكس المبين على الشاشة نلتقي في الأسبوع المقبل.